المشاركات الجديدة
علوم الطاقة وعلوم الخوارق : يهتم بطاقة الكون والإنسان وظهور الخوارق وتعليلها

فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
اعلى اشكال التخاطر عندما تمتلك القدرة على تشغيل وصلاتك العصبية بشكل متكامل وبكامل طاقاتها والاتصال الجسدى يضمن لك الاستقبال الجيد ومن الممكن الاستعاضة عن ذالك بأستخدام أحدى ادوات المرسل او اى شىء يحمل موجاته فيما يسمى بالاثر او الاتر بالمصطلح الشعبى وغالبا ماتتلقى مايسمى بالاحساس المختلف او الغريب عن عمومية وعيك .. وكذالك عندما تنسى اسم شخص وتحاول تذكرة ثم فجأة يقفز الاسم الى وعيك .. نحن هنا نحاول أن نضع حدود ومعالم للانطباعات الاصيلة التى تصلك أنت هنا تتصل بالمصدر الحقيقى للافكار انة شىء خارج نطاق وعيك ... وكلما كانت لديك خلفية علمية عن هذة الاليات كانت قدراتك اسرع للايقاظ وهذا مانحاول ان نقربه لك والشىء الاخر كلما كانت تجاربك كثيرة ومتواصلة تكتسب بها خبرات عقلية حتى تكتشف نفسك فجأة تمتلك المقدرة على الممارسة كاى محترف فى هذا المجال من خلال التمرس على استقبال الافكار وارسالها فى محيط حياتك ومع اصدقائك واقاربك مع مراعاة تجنب الاشخاص الغير مريحين لك فى البداية على الاقل كما تبتعد عن الافكار السلبية والضارة ولا تقم بتجاربك من باب التهريج او السخرية ولا تشارك اشخاص يسخرون من الموضوع برمتة كما يستحسن ان تبدأ مع اشخاص يتفاعلون مع تجاربك بسهولة وانسجام او كما يمكن تسميتهم بالمصطلحات الحديثة أشخاص أون لاين ...

فى مجال التجارب الجماعية :
اذا اشتركت فى تدريبات جماعية فيجب ان يكون بين المجموعة عمل ايقاعى مشترك مثل التنفس على وتيرة واحدة كأن يتنفس الكل بالعد 4 مثلا شهيق وزفير وضبط ذالك بالمجموعة ويحضرنا هنا حقيقة تستخدم لمندوبى البيع وهى ان المندوب عندما يجلس مع العميل يحول بشكل خفى وغير معلن ان يتقمص حركات العميل ولزماته وبدون سخرية او ملاحظات وتكون النتيجة فتح قنوات اتصال بين المندوب والعميل ويحدث التفاهم ..
التدريب المبدئى للاتصال هو ان تركز على الشخص تركيز شديد ثم توقف اليات تفكيرك وتركز وعيك فى شىء أخر وتتناسى هذا الشخص لفترة تماما وتفكر فى شىء اخر بعيد الصلة عنه وكأنك قد افرغت شحناتك التركيزية ثم تفكر فى فتح قناة أتصال بين وعيك ووعى الشخص المتلقى وتعطية امر عقلى تتضح نتيجتة عندما يستجيب للفكرة وكأن وعيك قطعة مغناطيس تجذب معدن صلب ...

...
....
الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
أن العيش فى جو التدريب المستمر والتركيز النفسى على هذا الهدف بدون ملل ولاكلل سيضمن لك نمو غير ملحوظ وموهبة نامية وتبدأ معك بلمحات وفلاشات من المعرفة وربما النتائج ولو كانت بسيطة ستعطيك متعة الاستمرار والمتابعة
والتدرج فى الممارسة مع اشياء وأشخاص امام مدركاتك ثم فى غرفة قريبة منك ولكنها بعيدة عن حواسك وهكذا حتى تختبر اشياء واشخاص فى بلاد بعيدة عنك ..
مع ان ليس هناك مثلا بين التخاطر القريب والبعيد ولكن الممارسة عن قرب ستجبرك على التركيز القسرى والتعود علية وكأنة لازمة وصفة من صفاتك وشىء ان اخر سوف تلمس النتائج بشكل مؤكد وواثق ... ومهمة اخرى يجب ان تقوم بها هى قبل الممارسة تعمل عملية فك ارتباط فكرى عن الشىء الذى تركز علية وكأنك تتعامل مع عينة مجهولة لأول مرة حتى لاتختلط افكارك السابقة مع ما تستبصرة ... ولكن طبعا فى تجاربك الاولى كلما كان هناك أتفاق مع الشخص الاخر وتحديد وقت محدد للتجربة يساعد تماما على نجاح التجارب ... وفى بعض الاحيان تصل الرسالة بعد وقت من الزمن حتى يتم تضبيط كل ذالك وتهيئة الظروف المناسبة ..

نستطيع تقسيم الاستبصار الى ثلاث أنواع
أستبصار بسيط وهو عندما تلتقط ذبذبات واهتزازات من شخص وتترجم الى افكار واحداث ..
استبصار اصعب عندما تلتقط اشياء من الفضاء مهما كانت مخفية أو تعترضها عوائق مادية ..
هذا الاستبصار يتداخل مع خط الزمن فتتلقى أشياء من الماضى وبأذن الله ربما لمحات من المستقبل ..
وطرق المستبصرين فى ذالك نستنبط منها
- القياس النفسى من خلال ربط الاشياء ببعضها وتوقعات ردود افعال نفسية
- التحديق فى كرة كرستال أو أى شىء رائق وهو نوع من التواصل مع العالم النجمى حيث كل شىء متاح والمقدرة على التعرف علية
- القدرة على عزل المدركات الخارجية والاتصال أيضا بالعالم النجمى أون لاين
...............
\أما النوع الاول فمن خلال الاتصال بشىء مادى وملامستة يخص جهة الاستبصار فتتواصل مع ذبذباتة ويعطيك البيانات اللازمة وربما السلام باليد وأحيانا من وضع يدك على رأسه وغالبا ماتكون أحداث عاطفية مؤثرة وربما أيضا من خلال التواصل مع العالم النجمى فكل مالة علاقة بك يحمل عينة من اهتزازاتك النفسية علاوة على الروابط الخفية والخيوط بينك وبين العالم من حولك الامر أشبة بكرة من الغزل تقوم بتفكيكها ويصبح طرف الخيط فى يدك ولماذا هى صعبة عندما نعطى الكلب منديل شخص معين وببساطة يستطيع الاستدلال عليه
الامر كلة عبارة عن شبكة معقدة من الوصلات والاتصالات بينك وبين المادة ويمتدهذا التواصل الى سجل الشخص الذى مسجل بة كل مايتعلق بذالك الشخص وربما أقتربنا من هذة الحالة فى بحث البسيكوميترى
قد يساعد الاستفزاز من قبل الاخر بأن يستثير مشاعرك بالسخرية او الغموض أو الغضب لتفتح لك وصلاته وتتطلع على لمحات من حياته فى الماضى او الحاضر ..

هناك حالة مسجلة لشخص يدعى دينتون جيولوجى سجل ملفات طويلة من المعرفة الماضية لقطع اثرية واحجار من الاف السنين وسجل الاحداث التى تخصها فيزيائيا والاحداث العاطفية التى لامست هذة القطعة بشكل مذهل حتى انه سجل رحلة حجر نيزك من الفضاء الى الارض بشكل عجيب ومنها عظمة حوت قديمة أخذ يسجل وصفة بشكل مذهل ويصف ماتعرض لة ... وبملامسته اسنان حيوان قديم وجد نفسة وسط هذة الحيوانات فى ظروف صعبة تعرضت لها وتعرف من خلال التجربة على نبات غريب الشكل يشبة الذرة ولكنة شديد الحلاوة لايطيقها انسان . عندما امسك قطعة من حجارة الهرم الاكبر حصل على معلومات رفض الافصاح عنها حتى لايتهمة احد بالدجل
يقوم المتدرب هنا بالتركيز على موضوع العينة ومنع الافكار والمؤثرات الخارجية وكذالك الافكار الداخلية والشخصية حتى يحصل على لمحات من حياة العينة
(( وليس بمستغرب أن نجد العابد المتبتل هو مستبصر بطبيعته .. أتقوا فراسة المؤمن ))
وأذا كان الشخص يمتلك بذور الموهبة سيختصر الكثير من الوقت والجهد فى الرياضة الذهنية وتمارين الطاقة وبالممارسة ستتعرف على انسب الوضعيات لك لاستفزاز هذة الخاصية وتنتج تجارب افضل من سابقتها ... وينصح الخبراء بالبدأ بخطابات قديمة فى ظرف مغلق وتبدأ فى تسجيل وأستنباط ما يخصها من قريب وبعيد والعجيب فى هذا المجال ان هناك من يمتلك الموهبة الخاصة والمميزة بالتعرف على الرسائل الالكترونية والتعرف على اصحابها بدون فتح تلك الرسائل .. ومن المهم طبعا أن نلمح على ضرورة المحافظة على سرية المعلومات التى تحصل عليها فى سبيل تطوير موهبتك ونقائها

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
ننتقل الى النوع الثانى من الاستبصار وهو التحديق والذى يعنى تركيز كل قواك النفسية وتجميعها على نقطة واحدة بشكل يستفز حواسك النجمية لكى تنهض وتعمل ولتعلم أن الكريستال او المرأة السحرية ليس بها اى خواص تضاف اليك وانما هى اسلوب لتجميع قواك النفسية ولكن نوجة العناية أن استخدامك لاداة واحدة مدة طويلة يجعلك تتألف مع جزيئاتها وتجعل تجاربك أكثر سهولة ودقة نتيجة الارتباط النفسى بها ... وهناك اعتقاد بأن يستخدم الغرباء بلورتك مثلا يفسد تجربة صاحب البللورة وليس المعنى هنا ان تكون البللورة هى الاساس بل كل ماهو صافى ومشرق وكل من يصر على شراء بللورة غالية الثمن هو محض أفتراء لاأساس لة من الصحة
وهى محض افتراءات يستخدمها المشعوذين فى اوروبا والغرب لأستحلاب المال من الاغنياء .. يتم اضاءة المكان من خلف المستبصر ومسلط على السطح الرائق وليس شرطا ان يحدق المستبصر بدون رمش حتى لايجهد العين والفعل كلة تركيز عقلى وهناك من يضع يدية على عينية بشكل النظارة المعظمة لزيادة التركيز غالبا ماتبدأ الرؤية على هيئة ضباب حليبى الشكل ثم تبدأ فى رؤية بعض الوجوة المألوفة بعد الغمام أو مناظر معينة ومن عندة لمحة موهبة يرى من أول مرة ولكن بشكل غير محكم ويتم التحكم مع التجربة والاختبار المتكرر .. وغالبا لايحتاج الا لاشكال بسيطة وصغيرة من الشرائح وربما تكفية زجاجة ماء صافية ... تعتبر هذة الطريقة من الاستبصار أمنة لأنها تعتمد على القدرات النفسية ولادخل لأى عامل خارجى بها ولكن من المفضل التحصين لضمان عدم تلاعب الشيطان بك أو الجن الهائمين .
المهم فى التمرين عدم أرهاق العقل والعين حتى لو بدأت بدقيقتين ..
ونجد اعترافات بعض المستبصرين عن رؤياهم .. نجد أنها صور عفوية تأتى طواعية ألى العقل بعيدة كل البعد عن مدركات الوعى والتفكير العقلى .. وتأتى أيضا بدون تركيز أو وعى عينة لاستبصار ربما من مخازن الذاكرة أو حتى خيالهم .. الصور التنبؤية التى تأتى من الماضى أو المستقبل القريب وهذة أيضا بعيدة كل البعد عن وعى المستبصر والعينة ..
غرفة العمل :
غرفة هادئة خالية من المرايا والحلى والصور والألوان الصارخة فى درجة حرارة متوسطة حوالى 25 درجة مئوية أما أذا كنت متقلب المزاج فأختر مايؤهل لك الراحة والهدوء العقلى والاسترخاء .. يحبذ وضع قماشة سوداء ليس بها اى تفاصيل اذاكنا نستخدم الزجاج او البلور ومنع اى شىء يعمل على انعكاس الضوء ويفضل الاضاءة الخافتة من الخلف كما ذكرنا سابقا وان تكون جلستك مريحة والمسافة مناسبة من مادة الاستبصار وأعلم جيدا أن المثابرة والصبر فى التمرين يكلل دائما بالنجاح ولتكن نظرتك هادئة بدون أجهاد للعين وبعد التمرين تخزن مادة الاستبصار فى مكان مظلم مخكم الغلق ويفضل ان لايلمسها أحد غيرك واذا تم السماح لأحد فى الجلوس بالغرفة فليجلس صامتا وعلى مسافة بعيدة بالقدر المناسب .. ربما لاتكون الرؤيا ضباب فأحيانا تكون نقاط مضيئة مثل النجوم ثم يسود ضوء أزرق سماوى ..
مفضل ان تكون المعدة خاوية ويسبقها وجبة خفيفة سهلة الهضم وممارسة الرياضة فى الهواء الطلق كلما سنحت الفرصة وأبتعد عن التدخين والكحوليات والسكر الابيض وكل مايشوش على العقل ..
ربما تأتى الرؤيا رمزية وغير واضحة فيجب التخلق بالسلوكيات القويمة والتقرب من الله لنقاء القريحة

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول

القناة النجمية
==========
هذة المعلومة لها تفاصيل ضخمة ولكن سنضع تفاصيل صغيرة حسب المعلومات التى تصلنا .. هى قناة تنشأ فى العالم النجمى نتيجة التركيز والاهتمام النفسى العالى من المستبصر ربما نشبهها بالطائرة النفاثة التى تترك ورائها خيط من الدخان او سفينة سريعة تشق سطح الماء مخلفة ورائها خط من الامواج ..هى مثل تيار من المجال الكهرومغناطيسى يخترق الاثير ويجذب الجزيئات التى تخص العالم النجمى وينتج اهتزازات قوية فى العالم النجمى ووصلة نقل بين عالم النفس والعالم النجمى او انتقال القوة النفسية الى طاقة العالم النجمى أو يرتقى بحواسك العادية الى حواسك النجمية التى تخص جسمك النجمى فترى مشاهد بعيدة من خلال تلسكوب وهمى او تسمع اصوات بعيدة كهاتف نقال مثلها مثل مستقبل يستقبل اشارات الاقمار الصناعية ويترجمها على جهازك على شكل صوت وصورة وغالبا مايتم انطلاقة بدون وعى منك نتيجة عاطفة ورغبة وارادة قوية
النوع الثالث من الاستبصار الذى يعتمد تماما على غلق الحواس الداخلية والخارجية وجميع المدركات المادية وخلو العقل من تيار الافكار تماما وهذا النوع من الاستبصار يدخل من عناصرة النعاس والنوم والغيبوبة والنشوة الصوفية المتمثلة فى الانقطاع للذكر او مايسمى بالنشوة المشروطة بجهد مدرب يعنى تحقيق شروط هذة الحالة فى حالة الوعى بالتدريب المكثف بدون نوم أو نعاس والحالات المتقدمة من هذا النوع يكون فيها الاستبصار لحظى كمن يضغط على لوحة مفاتيح الكمبيوتر فتخرج الحروف لحظية على الشاشة . فنسمع كثيرا عن حلم يتكرر كثيرا لشخص بنفس التفاصيل والغرابة ومع التحقيق يجد الحلم عبارة عن تحذير من كارثة او استغاثة من مفقودين وتيارات من الفكر العنيف الناتج من الاحساس بالخطر واقتراب الموت لتصبح نداء ملح يبحث عن استجابة . ويدخل من ضمن التدريبات الاعتماد على الايحاء الذاتى ولكنة يجب ان يستخدم بمهارة ووعى وحنكة عالية حتى لايكون سلاح ذو حدين ويقع المتدرب تحت سيطرة نفوس أخرى ..
الامر اشبة بالاستماع والاستغراق المتأمل فى أية قرأنية أو منظر خلاب أو قطعة موسيقية عبقرية .
اللجوء الى طرق اصطناعية للاستبصار غالبا ماتكون ضارة ووقتية فضررها اكثر من نفعها مثل البخور والتنفس الايقاعى والتعاويذ والمخدرات والتنويم لان الاستبصار السليم يتطلب وعى وادراك كامل وليس مايؤدى الى اجهاد العقل والنعاس .

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
طرف الخيط
=======
أعلم أن التركيز هو الذى يعمل على تطوير حواسك النجمية .. التركيز على شىء واحد وقطع اتصالاتك بالعالم الخارجى .. وأذا أمتلكت التركيز بقوة فانت سيد الموقف اما من يسلم عقلة للاخرين فهو العوبة حتى لضعاف العقول مثلة مثل العبد فبيدك ان تكون من السادة او من العبيد المطيعين على كل المستويات النفسية والعقلية والنجمية .. والذى يدرك مما سبق مفهوم القراءة العقلية والتخاطر ويتمرن بشكل جيد عليهما فهو مؤهل لان يكون مستبصرا بالممارسة ..
كيف تطور تركيزك
ابدأ تدريبك على شىء محدد ضعة امام عينيك شىء بسيط .. قلم .. تفاحة .. مشط .. وأعمل علية الفكر والتركيز وكأنك تسجل بحث علمى كبير عن هذا الشىء فكر وحلل وقيم اصولة استخداماتة فوائدة كيف تستفيد منة بشكل شخصى وهكذا ولاتفكر فى شىء أخر غيرة ... محاولة استنباط طرق الاستفادة منة والتفكير فية بشكل جديد ومختلف يحفز قوة تركيزك ويحفظها من الهبوط .. أذا وجد مؤثرات خارجية تؤثر على قوة انتباهك تخلص منها بالاغلاق او الاستبعاد .. وبقدر حفاظك على قوة التركيز والانتباة لاطول وقت يعطيك دفعة نفسية وثقة بأرادتك وقدرتك العقلية وتحس بالتفوق فى التحكم العقلى عن الاخرين ولكن بلا غرور ..
التركيز المركب !!! .. التركيز على شىء او كائن يتكون من عدة أجزاء يتم التركيز والتحليل على جزء .. جزء وتحليل أخر يربط كل جزء بالاخر وتحليل ثالث يربط كل الاجزاء ببعضها وأعطاء تقييم لكل تحليل وتقييم نهائى أيضا وأعلم أن هذة الخطوة أذا تمرست فيها سيفيدك فى نواحى كثيرة من حياتك علاوة على اكتساب دقة التقييم فى الاستنباط والاستبصار .. مهم جدا جدا جدا
وأعلم أن هذا التمرين رغم أنة تركيز على العالم المادى ألا انة يفتح لك مسالك نحو حواسك النجمية ويكسبك خاصية شبيهة بالحدس .. وأعلم أن العقل لو كان رمح مدبب وأجرائات عنيفة فلن يخترق عوالمك النجمية ولكنها الارادة المدربة تخترج هذا العالم بليونة ويسر
ويجب أن تنتبهة لتركيبتك النفسية فأذا كنت مثقف بدرجة عالية ويتميز تفكيرك بلمسة روحانية وتتميز بالزوق الرفيع والاخلاق العالية ستصل الى مبتغاك بسرعة وامان ولو كنت غير ذالك حتى لو وصلت بسرعة فأنتبه فانت فى خطر شديد
وعندما تنتبه الى الوان وذبذبات خفية وتتعجب من غفلة الناس عما تراة فانت قد حصلت على تطور خطير فى قدراتك بدون سابق انذار وكذالك تذكر أحلامك بشكل واضح ومثير

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
ننتقل لنوع أخر من التدريب الا وهو التأمل .. التأمل هو أجراء عقلى تحث علية الاديان وكل أنظمة الدعم النفسى والعقلى فهو يفتح مدارك ودروب مظلمة من وعيك .. وسنذكر لكم أمر عجيب فمن المفضل أختيار وقت محدد من النهار وليس بالليل لممارسة التأمل ووقف تيار الافكار العشوائى اثناء ذالك ولماذا بالنهار لتحقيق أعلى سيطرة للعقل والافكار فى أى وقت من اليوم
وأهم عنصر لتحقيق النجاح الاكيد هو مايسمى بالرغبة الحارقة فى التقدم والاهتمام الجاد .

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
الاستبصار والهالة
===============
ومن ابسط انواع الاستبصار الأحساس بالهالة المحيطة بالانسان ويتم التعرف عليها من خلال البصر النجمى وهو انبثاق غريب الشكل من الانسان على بعد من 70 سم الى واحد متر وهى مادة ضبابية على شكل سحابة مضيئة وتكون اكثر كثافة بالقرب من الجسم وتقل كثافتها كلما بعدت عن الجسم وكأنها هواء ساخن فى حر الصيف ويرى فيها جميع الوان الطيف نتيجة المشاعر المختلفة التى تنتاب الانسان ولكن يغلب عليها لون محدد نتيجة الحالة الوجدانية التى عليها الانسان الشعور الدينى مثلا اللون الازرق الغضب اللون الاحمر وهكذا كما يستطيع ان يميز هالة القوة الحيوية او هالة الصحة وهى عديمة اللون كأنها ظل زجاج شفاف او كالماس المغمور بالماء ويشوبها فى حالة الصحة خطوط رقيقة كأنها شعر خشن مشدود اما فى حالة المرض فكأنها خيوط متدلية حولها جزيئات كالشرر الكهربى تتحرك كفقاقيع فوارة
وتستطيع رؤية الهالة بالعين المجردة عندما تفرد اصابعك امام خلفية قاتمة واضاءة خفيفة فترى طبقة رقيقة من الضوء حول اصابعك تختلف شدتة وامتدادة حسب صحة الانسان


الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
الكينونة الفكرية
========
هى عبارة عن تجمع متفرد من جسم نجمى ناتج عن فكرة قوية تم انتاجها تلتصق بهالة الانسان حتى يطلقها فى الفضاء وتعتمد مدى قوتها على قوة تركيز الفكرة والمشاعر والانفعالات المصاحبة لها هى سلسلة من الامواج القصيرة شبيهة بالحلقات الناتجة من حجر القى فى بركة ماء صافية وراكدة أو دوامة تدور حول المركز وعلى حسب اختلاف قوتها تجدها مثل دخان السجائر او على شكل كروى متألق ولامع بل وتبلغ قوتها مثل القنبلة التى تنفجر عند الشخص المستقبل لها او معنى بها واحيانا نادرة تأخذ شكل الاخطبوط أو المخلب والكينونة أما أن تكون موجهة أو بقانون الطيور على اشكالها تقع ..
ولاننسى أعجاز الاحاديث النبوية عن شر الاماكن الاسواق والوقاية منة بالدعاء حيث الافكار تكون قوية مادية صرفة وتخلق جو بشع من الامواج الفكرية التى تغلب عليها الانحطاط .. ولايفوقها سوءا الا الاماكن التى تمارس فيها الرزيلة وشرب الخمر والقمار فيخرج منها الزائر بكتل ضخمة من السلبيات والوصايا الشيطانية ..

الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول

هناك حالات متقدمة من الاستبصار تجعل المستبصر يكتسب مواصفات أشعة أكس من اختراق الجدران ورؤية ماخلفها بالبصر النجمى والموضوع لايخرج عن عملية التقاط لأهتزازات الطاقة وترجمتها بشكل سليم ودقيق مثلها مثل القدرة على قراءة الكتب والخطابات المغلقة والشىء بالشىء يذكر من رؤية مابباطن الارض من معادن ومجارى مائية ورؤية الامراض بداخل جسم الانسان وتشخيصها وهناك تفسير لذالك يقول ان كل ذرة وجزىء فى العالم المادى يقابلة مثلة فى التركيب بالعالم النجمى ويتم التعرف على الشىء من العالم النجمى وبالحواس النجمية ومع أفتراض مرونة العالم النجمى عن العالم المادة فللحواس النجمية القدرة على تكبير الاشياء وتصغيرها وبعد المسافات وقربها للتعرف على الاشياء الدقيقة والمعقدة ومعرفة حقيقتها بدون خداع الحواس المادية وقصورها والقدرة على التقاط الترددات الضعيفة وتسجيلها وما الابداع الفنى والادبى والعلمى الا عملية استيقاظ هذة الحواس بشكل ما ومن جانب معين ويعتمد تفسير هذة القدرات فى مسمياتها على ثقافات الشعوب فمنها مايسميها قوة او ارادة او طاقة او بركة ومنهم من لايعترف بتلك الاشياء مطلقها ويطلق على مرددها بالجاهل او المشعوذ ولايغير من الامر شىء سوى التجارب اليقينية والاطلاع والبحث العلمى الدقيق

نحن هنا نعطى أسس البناء وموادة ربما تعمل على جانب بسيط من البحث وتصل ألى أبعد مما ذكرنا بمراحل المهم الصبر والمثابرة ومعة يتم التطور والتقدم وهذا يعتمد عليك أنت
عندما نتكلم عن استبصار الماضى والمستقبل فقد يعود المستبصر للماضى فى الامس مثلا او منذ مائة عام .. هى هى نفس الطريقة ولكن الوقع على النفس فى كلتا الطريقتين مختلف عندما تحس بالروعة والانبهار فى العودة لمئة سنة للخلف انها نفس الحيرة عندما ترى مشهد على بعد الاف الكيلومترات او مشهد من مكان قريب ولكن عندما نعلم ان كل ذالك مخزن فى العالم النجمى لايضيع مهما مر التاريخ او بعدت المسافات كما نقرأ ذالك فى ثقافات التبت عن وجود السجل الاكاشى الذى يحفظ كل شىء وليس ببعيد فكرة رؤية ضوء نجم افل من زمن ولكن رحلة الضوء فى الفضاء الشاسع المسافات تستغرق وقت طويل جدا وكذالك حرارة النار تبقى فى الغرفة بعد اطفاء النار والروائح النفاذة ايضا ومشاهد الماضى تبقى فى ذاكرة الانسان على هيئة صور وحركات والوان وروائح ..
عندما يدخل الجسم النجمى منطقة غريبة تحدث تغيير فى ذبذباتة فيأخذ وقت للاستيعاب حتى يرى صورا هائلة وغير مرتبة ومتتابعة نتيجة ظهورها خارج الابعاد المادية الثلاثة وربما فى البعد الرابع الزمنى وربما تحتاج الى تعديل سريع فى الحواس النجمية لادراك طبيعة هذة المشاهد فربما تظهر على شكل ذرات صغيرة وتعديل حاسة الرؤية لتكون تلسكوبية فتتضح الصورة وانها ربما لمشهد وقع فى زاوية من الارض فى زمن معين . ومع التجريب والممارسة تكتسب خبرة الحركة فى البعد الرابع وتميز التجارب بالدقة والنجاح فالمتقدم فى الخبرات يغمض عينية ويعود الى الوراء ربما لنشئة الارض ثم يفتح عينية ليرى اشخاص فى ملابس غريبة ولكنة يرى صور ثابتة ليس فيها حركة ثم يبدأ فى العودة فيرى صور تتحرك بسرعة مذهلة لتواريخ وحروب وملاحم فكما تشاهد فيلم فى حركة عكسية نجد مدن تبنى واطفال تكبر وتموت بسرعة رهيبة وهكذا (( المشهد تمثيلى لشرح الحقائق ))
وترى الاشياء شفافة فترى مابداخل المبانى من حركة هكذا الحال فى العالم النجمى والوقوف على زمن ومكان واشخاص محددين تحتاج الى شىء مرتبط بهذا العصر من مادة او معلومة اوبيانات حقيقية للوقوع على المكان الصحيح للحدث .. والحس السليم يضاهى قوة السحر والتنجيم فى هذا المجال فليس كل من يستبصر تصلة الصورة بشكل سليم والامر يتطلب توازن نفسى وعقلى وليس مهما ان تكون طالب متمرن على الاستبصار طول الوقت بل ربما تتعرض للمحات فى حياتك يشوبها الاستبصار فتجد المعلومات التى تفسر وتشرح لك الكثير من المواقف الغامضة والتى بدون تفسير .. المهم النصيحة التالية هو ان تتميز ببرود الاعصاب ولاتفقد عقلك ولاتتعجل الاشياء ولاينتابك الغرور او استغلال قدراتك فى أذى الاخرين لرؤية بعض الظواهر فسياسة الامن والامان تتضمن الاعتدال فى كل شىء
اما استبصار المستقبل فهو غير متاح لأى أحد فهو نوع من التصور يتميز بة الانبياء والاولياء واصحاب المذاهب الباطنية المنقطعين لاسرارها والانقطاع فى العبادة وعتاة السحرة الذين يتخذون السحر فن للسلطة والقوة وليس للمادة والاغراض الدنيوية البسيطة رغم ان هذة المعلومة مشكوك بها ولكنها مسجلة بشكل ما وهذة الجزئية لها قوانين طبيعية وتفسيرات ولكنها فى يد قلة نادرة الوجود ولكن هناك نوع من الاستنباط للمعلومات كالمعلومة البسيطة ان رجلا تجرع السم وسوف يموت بعد ساعة فهل هذا قراءة للمستقبل او رجل يأتى لزيارتك وسوف يصل قطارة بعد اربع ساعات فتقول سيصل فلان بعد اربع ساعات ونصف أو شخص تعرف تركيبتة النفسية والانفعالية بشكل محترف فتتوقع ردود أفعالة وهكذا فهناك تخمينات اعقد من ذالك واعتقد ان هذا النوع يعتمد علية الكثير من الدجالين والمحتالين فهناك قانون كل سبب يؤدى فعل او حدث وكل حدث لة نتيجة وكل نتيجة هى سبب لحدث أخر وهكذا .. كما يمكن استقاء النتائج من احداث مماثلة حدثت فى الماضى وغالبا كل هذة الاشياء تنجح مع الناس العاديين أو مايسموا بالعامة من البشر فبشكل ما نعتبر المستقبل القريب هو جزء من حاضرنا وهناك بعض الباحثين يعتمدون على فكرة القطار والزمن وتشبية البعد الرابع بالقطار ولكنة ايضا يوضح فكرة الخلط بين المستقبل والفارق الزمنى فمثلا رجل راكبا لقطار وتحرك مع رجل اخر مترجل ماشيا فما يراة الشخص الراكب بعد خمس دقائق يراة المترجل مثلا بعد ساعة من اماكن وعندما ينقل لك التلفاز مثلا حدث فى الجانب الاخر من الكرة الارضية فى نفس وقت المشاهدة فهذا ليس غيبا ..
وفى العالم النجمى تختلف خاصية الزمن عنه فى العالم المادى فربما ترى احداث طويلة جدا لاتتعدى غفوة لدقائق وانت تستطيع ان تستدعى احداث حياتك كلها الطويلة فى ساعة زمن وهناك بعض التفسيرات المبهرة من الميتافيزيقيين ومصطلحات مثل العقل المطلق والوعى المطلق والزمن المطلق هذة الاشياء تصنع منك شخصا كونيا تستطيع الاتصال باى شىء فى الكون وتنتقل الية وتستقى منة وان العقل البشرى يستطيع بالعقل الجمعى الذى يحتوى على كل شىء بالكون ومنبع لخلق كل شىء بالكون انة مثل سطح الماء الرائق الذى ينعكس علية كل شىء الشجر والجبل والقمر والسماء وطريقهم للاستبصار الكامل هو تطوير الوعى لاعلى مستويات الكمال والمعرفة او عملية تطوير كاملة للبصيرة او البصر الثانى


الصورة الرمزية الجدار
الجدار
مشرف
علوم الطاقة والمارائيات
°°°
افتراضي رد: فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول
الترددات المنخفضة تسجل مابعد الاشعة تحت الحمراء والعالية التردد هى مافوق البنفسجية كما ان هناك ترددات غير مرئية مثل الصوت والضوء والحرارة وترددات لم يتم اكتشاف اجهزة قياس لها مثل ترددات الافكار والعاطفة والنتاج الذهنى عموما
مبدأ الاستقراء هو نشاط طاقى يميل الى انتاج نفس الترددات الذهنية فى جهة اخرى بعيدة دون الاتصال بين الكيانين مثلا انتاج السخونة ينتج عنة ترددات حرارية يتم انتاج مماثل لها فى الجهة الاخرى فيلمس السخونة ولتقريب الفكرة المغناطيس وقطعة الحديد التردد المغناطيسى يغير من تردد قطعة الحديد فتلتصق بالمغناطيس وكذالك الة موسيقية تعزف بالقرب من كأس ماء فتنتقل الذبذبات لكأس الماء وفى البشر عندما تنتقل ذبذبات الحزن او الفرح من شخص لأخر فيعم جو المرح او الكأبة على المكان وكذالك الخطيب المفوة الصادق الذى يخرج من القلب كلامة يصنع جو من الانجذاب نحوة من الحاضرين وكذالك الشعور الجماعى الذى يجتاح مكان مزدحم من الناس من خوف او غضب او حماسة والفرق بين شخص مؤثر واخر غير مؤثر ثلاث عناصر هم
الشعور ................ التصور ................ التركيز
فالشعور العاطفى بمثابة النارالتى تنتج البخار والرغبة القوية تؤجج من اهتزازات الفكروتعطية الحركة الديناميكية التى تجعلة مؤثر والاهتمام والتركيز مع التصور السليم للفكرة يحقق مايشبة المعجزات والتصور هو وضع صورة ذهنية للمطلوب وتثبيتة بالخيال بشكل دقيق وبدون تحريف مع مرور الوقت وطبع الصورة فى الخيال وكأنك ترى الصورة كمادة امام عينيك مع عملية تجويع للعناصر السلبية المحبطة كالترك والكسل والدور الخيالى المهم هنا هو هو تعميم الصورة لتملأ قلبك وجوانحك وعوالمك النفسية والنجمية حتى تخترق اللاوعى من كيانك والجزء المجهول من كيانك ولكن النجاح مرهون ببساطة التصور ووضوحة وتميزة معتمدا على صور ومشاعر مشحونة وبعيدا عن الارقام والاحصائيات تلك هى اللغة التى يفهمها العقل الباطن .. اما التركيز فهو بمثابة العدسة التى تجمع اشعة الشمس فى حزمة قوية حارقة تعطى اثرا فهو يجعل للفكرة الشكل المؤثر القوى او خرم صغير فى حاجز يخرج شعاع دقيق من الضوء يذهب للهدف المنشود او مادة كيميائية عالية التركيز تعطى تفاعل عالى ومؤثر فى الشىء المسكوبة علية او تجميع للبارود فى رصاصة لتعطى تاثيرها المميت والبعيد عند انطلاقها
وطبيعة العقل كالراقص الذى تتلون رقصاته مع تلون الموسيقى واختلافها ويتبع ماتتلقاه الحواس بدون رابط ولاضابط كالجواد الجامح لايلجمة سوى الارادة والتركيز كما قولنا سابقا هو تكثيف الفكر بدرجة تنسيك او تلهيك عن العالم الخارجى ومؤثراته وتتمثل هذة الصفة فى مهمة مثلا تريد انجازها فى وقت قصير رغم كبر حجمها ستجد كيانك كله مركز على انجاز هذة المهمة بلاتسويف او راحة
فالانتباة يخضع لسلطة اعلى من الانا العادية وهى التى غالبا ماتستخدم اجباريا عند الوقوع فى المأزق والازمات فى الشخص العادى اما الشخص المتميز فهى سمة اساسية من صفاته الشخصية وهذا الشىء تستطيع اكتسابة من التدريب والممارسة بشكل مستمر .. وعلى قدر الجهد المبذول وتركيز الفكر تأتيك الحلول من مصادر غير معلومة حتى ولو بعد انتهاء العمل والتركيز .. ففعل الارادة القوى يأتى من الانتباة على عمل واحد بين يديك ..
ولنسترجع التاثير العقلى الناجح هو رسم صورة للفكرة وزرعها بالخيال حتى انك كلما تغمض عينيك تراها فتكون شغلك الشاغل مستبعدا اى مشاعر اخرى فانت كمن يصب كل الطاقة المخصصة للفكر فى هذا الموضوع فقط وتشتت الفكر يشتت هذة الطاقة .. ومن يعمل بالشفاء العقلى والنفسى سيستفيد كثيرا اذا حصل على هذة الميزة ..
نحن هنا وضعنا القواعد والخلفيات وراء كل الظواهر العقلية الخارقة فبدلا من تشتت فكرك وراء عشرات الظواهروالتنقل بينها وضعنا الجوهر الذى يجمعها كلها


مواقع النشر (المفضلة)
فى الاستبصار .. بحث شامل ومطول

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع
المواضيع المتشابهه
الموضوع
لصفاء الظاهر والباطن ولطول العمر
كتاب الاستبصار في عجائب الامصار
الاستبصار Remote Viewing
العلاقة بين الاستبصار وبين الروح
الاستبصار

الساعة الآن 11:08 PM.