المشاركات الجديدة
علم الحروف والأعداد : دراسة علوم وأسرار علوم الحروف و الأعداد

علم الابجدية :اسرار القران واسرار ال محمد

01 (17) علم الابجدية :اسرار القران واسرار ال محمد
السلام عليكم اخوتي واخواتي في الله
وجدت منذ مدة بحثا اعجبني فارجو ان ينال اعجابكم ايضا وهو التالي .

علم الابجدية : بحث يكشف بعض اسرار القران واسرار ال محمد صلى الله عليه واله وسلم - في حلقات
بسم الله الرحمن الرحيم
الحلقة الاولى / المقدمة

على مر العصور تطورت العلوم واتسعت وازدادت فنلاحظ في كل حقبة زمنية ولادة علم جديد او تطور علم قديم .
وقد ظهرت بعض العلوم في بداية ولادتها من خلال نظرية او اكثر طرحها شخص ما ثم تطورت حتى اصبحت علما كاملا مستقلا بذاته .
وقد تم تقسيم او تصنيف العلوم الى قسمين او صنفين بالنظر الى موضوعاتها وما يبحث فيها فقسم منها سمي بالعلوم الطبيعية والاخر بالغير طبيعية .

والاول اي العلوم الطبيعية :
صنف فيه كل علم يتناول الامور والمسائل الخارجية وبعبارة اخرى ما يبحث في الموجودات المادية عمليا او نظريا , فعد فيه الطب والهندسة والرياضيات واللغة بأقسامها ومؤخرا عد فيه الفيزياء والكيمياء بعد ان كانا يعدان من العلوم الغريبة الغير طبيعية , بل كان العلماء يعدونها من السحر لما يرون من غرابة تطبيقاتها فما يراه العلماء من بعض التجارب الفيزياوية من غرابة يعده سحرا لانه خرقا للطبيعة في نظره , وكذا اذا راى تفاعلا كيمياويا وهكذا باقي العلوم المشابهة في ما يفوق تفكير او فهم العلماء العاديين في ذلك الزمان .

اما الثاني وهو صنف العلوم الغير طبيعية :
فدخل فيه الفلك والتنجيم والسحر وعد قديما ايضا من هذا الصنف علم الفيزياء والكيمياء اما حديثا فقد عدت علوم النفس والباراسايكولوجي وغير ذلك مما كانت موضوعاتها على نفس النمط من هذا الصنف .

والملاحظ اننا لو تتبعنا واستقصينا بداية كل علم لوجدنا انه كلما ولد علم جديد او طرحت نظرية جديدة تصدى لها الكثير من العلماء والمختصون بعدم التصديق والقبول لاسباب عديدة اهمها الحسد والجهل بذلك العلم .
والاول ليس يعنينا هنا اما الثاني وهو الجهل بما طرح حديثا فهو مبتني على قاعدة مسلمة بين العقلاء كما يقولون ( وهي الناس اعداء ما جهلوا ) فكاما طرح شئ يجهله الناس عادوه الا قليلا من الذين تميزوا بالحيادية والتأني امام مايجهلون .
لذا نرى ائمة الهدى صلوات الله عليهم اجمعين لم يطرحوا ما عندهم من العلوم المهمة والغريبة الا لبعض خواصهم ومواليهم ممن رأوا فيه الاستعداد والقابلية . وهؤلاء طبقوا هذه العلوم واظهروا بعضها وكتموا البعض الاخر واكتفوا بذكر اسماءها ونسبوها للمعصوم وعلقوا كشفها والعمل بها الى زمان القائم عليه السلام .
علما ان هناك صنفا من العلوم عمل بها الانبياء واوصيائهم واولياءهم ولكن بمحدودية وكل بوقته واوانه . وبالنظر فيها وملاحظتها يتضح انها متسالمة فيما بينهم لكثرة ما توارد العمل بها وما نقل عنهم فيها ولكن نتيجة جهل علماء الظاهر بها تركوها ولم يعملوا بها بل انكروا مايدل عليها على الرغم من كثرته مستدلين حينا بان اسلافهم من علماء الظاهر لم يعملوا بها ومستدلين حينا اخر بادلة نابعة من عقولهم وافهامهم المحدودة والمقيدة بزمانهم ومكانهم حتى انك تأتي بنصوص عديدة صادرة من المعصومين تؤيد هذا العلم او ذاك فتقابل بالرفض ويقدم كلام التابع على كلام المتبوع وكلام غير المصوم على المعصوم .

ومن جملة هذه العلوم علم الحروف وهو علم قديم تؤكد النصوص المعصومية على نسبته لأدم عليه السلام وايضا تعامل به الانبياء والاوصياء والاولياء وهو علم واسع مع باقي العلوم وله مدخلية كبيرة في اغلبها ان لم يكن جميعها , بدءآ من العلوم الدينية كالتفسير والتأويل والفقه وانتهاءا بالعلوم الطبيعية كالطب والفيزياء والكيمياء وغيرها . مما يحعل هذا العلم مهما جدا وسنحاول في هذا البحث تسليط الضوء على جملة من زواياه وناقطه المهمة .


( تمهيد )
اصبح معلوما لدى اغلب الناس ان هناك تدرجا في الموجودات سواء في وجودها او نموها او تطورها , وبعبارة اخرى ان الاشياء في اي مرحلة من وجودها لها مراحل قبلها واخرى بعدها فعالمنا هذا الذي نعيش فيه والذي يسمى عالم الملك او المادة له عوالم تسبقه واخرى تتبعه او تعقبه بعضها شائع ومعلوم وبعضها غير شائع وغير معلوم لبعض الناس او اغلبهم .
والعوالم المرتبطة بعالمنا هذا منها مايكون مرتبا معه ترتيبا طوليا اي انه عالم بعد عالم او عالم قبل عالم بسلسلة طولية ومنها مايكون ترتيبه مع عالم المادة ترتيبا عرضيا بمعنى انه يجري معه بتوازي اي اثناء وجود عالمنا هذا يوجد ذلك العالم او تلك العوالم . ومنها مايكون مرتبا بكلا الترتيبين معا فبلحاظ معين يكون مرتبا طوليا مع عالمنا وبلحاظ اخر يكون عرضيا معه وبمعنى اخر يكون هناك تداخلا بين العوالم .
ومن العوالم المتقدمة على عالمنا ( الملك ) بلحاظ التقدم الرتبي او المرحلي , عالم النور (العلم) ثم عالم النقطة ثم عالم الحروف ثم عالم الارقام اي القيم العديدية ثم عالم الكلمات ثم عالم الجمل ثم عالم الكتاب ( تدوينيا كان كالقران او تكوينيا كالكون ).
ولو امعنا النظر وعدنا بالبحث من عالم الكتاب لوجدنا لابد فيه من وجود ودخول الكلمات والكلمات لابد فيها من وجود الحروف والحروف لابد فيها من النقط فمجموعة النقط تكون حرفا والنقطة لابد من وجود النور فيها . وهذا يعني ان هذه العوالم متداخلة في مابينها . وبما ان بحثنا هنا يكون مخصصا في علم الحروف بما يتضمنه من عالم الحروف وعالم الاعداد او قيمها العددية لابد لنا من ذكر مجموعة نقاط تمهيدا للبحث :

النقطة الاولى : اننا وان اضطررنا لذكر العوالم المرتبطة ببحثنا الا اننا سنذكرها اجمالا وعلى قدر الحاجة مع مراعاة الاختصار وترك التفصيل بها وبادلتها الى ابحاث اخر تأتي مفصلة انشاء الله تعالى .

النقطة الثانية : اننا نعتمد في ادلتنا على الكتاب والسنة ولا يعنينا ما توقفت عنده افهام وعقول العلماء الظاهرين الا بقدر الاستشهاد وزيادة الايضاح .

النقطة الثالثة : قلنا ان هذا العلم يعتمد على الحروف وقيمها العددية والمشهور من هذه القيم جدولا واحدا والذي يسمى بالجمل الكبير او الابجد الكبير الا اننا وبعون الله سنكشف مجموعة اخرى من الجداول بقيم عددية مختلفة كل منها يصلح ان يكون بابا خاصا تفتح له ابواب مختلفة من الافاق والعلوم وهي مجتمعة تشكل علما كبيرا وتعطي نتائج هائلة ومذهلة .

النقطة الرابعة : بما اننا عرفنا ان الارقام ( الاعداد ) هي صورة اخرى للحروف وان لكل حرف رقما خاصا به او عدة ارقام بحسب الجداول الخاصة لذلك اذن يمكن ان نكشف عن لغة خاصة استعملت سابقا ويمكن ان نؤسس لغات اخرى جديدة تكون موحدة بين كل الناس ولها فوائد جمة .

النقطة الخامسة : مما تقدم يتبين ان الكون مترابط بما يشبه السلسلة بحلقات يشد بعضها بعضا ويترتب بقاء بعضها على ماقبله وما يربطه بالسلسلة ومن حلقات هذا الكون التي تربط بعضه بما قبله وما بعده هي الارقام الكونية ولها لغة خاصة بها كما قدمنا وهي اللغة الرقمية والني كشف جزء منها مؤخرا وبدأ العمل به بما يسمى التقنية الرقمية .



وللموضوع بقية في الحلقة الثانية
غير مبريء الذمه نقل الموضوع بدون ذكر المصدر: منتديات الشامل لعلوم الفلك والتنجيم - من قسم: علم الحروف والأعداد


الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

الحلقة الثانية

(التعريف بعلم الابجدية)

يقوم هذا العلم على اساس القيم العددية للاحرف اي ان لكل حرف قيمة عددية , يتم تحويل الحروف الى ارقام تدخل في عمليات حسابية مختلفة حسب ما يقتضيه الموضوع .
وعلى هذا تقلب اللغة من لغة حرفية الى لغة رقمية يتم الاستفادة منها في معرفة وكشف اسرار وخفايا الكناب التكويني (الكون) وبعض اسرار وخفايا الكتاب التدويني اي القران .
اما اسرار الكون فيدخل فيها كشف معادلات كيمياوية جديدة وترابط بعض العناصر في ما بينها وغير ذلك , وكذا في باقي العلوم كالفيزياء والفلك والطب وغيرها اما القران فايضا يستفاد من تحويل كلماته الى هذه اللغة كشف حقائق مخفية لها علاقة في تفسير اياته لذا يعد احد بطون التأويل .
هذا والكلام على فرض لغة رقمية واحدة وهي المعروفة بين بعض اهل الاختصاص فلو عرفنا انه هناك عشرة لغات رقمية او اكثر مبتنية على قواعد علمية وبقيم عددية اخرى تختلف عن بعضها .
فهذا قطعا ينتج كشف حقائق واسرار اكثر ويوصل الى نتائج في العلوم الطبيعية اوسع وادق . فكلما اغلقت الابواب على فهم معنى اثناء بحثه في لغة ما فاننا نتوجه الى لغة اخرى واخرى وهكذا . وسيأتي تفصيل ذلك لاحقا ان شاء الله تعالى .



( حجية هذا العلم )
يعد هذا العلم من العلوم الغريبة التي استعملها الانبياء والائمة الاطهار عليهم السلام والصحابة المنتجبين (رضي الله عنهم) وهو من العلوم الشريفة . ويذكر ان اصل هذا العلم يعود الى نبي الله ادم عليه السلام وهناك روايات مختلفة من كلا الفريقين (السنة والشيعة ) تنص على هذا العلم وتؤكد نسبته الى انبياء الله ومنها :

اولا : روي عن ابي ذر الغفاري (رضي الله عنه) , قلت يارسول الله اي كتاب انزل الله تعالى على ادم ؟
قال (صلى الله عليه واله وسلم) : كتاب الحروف المعجم ( ا ب ت ث ..... الخ ) , فهي تسعة وعشرون حرفا .
قلت : يارسول الله عددت ثمانية وعشرين حرفا . فغضب (صلى الله عليه واله وسلم) حتى احمرت عيناه
فقال (صلى الله عليه واله وسلم) : يا ابا ذر والذي بعثني بالحق نبيا ما انزل الله على ادم في اللغة العربية الا تسعة وعشرين حرفا .
قلت : يارسول الله اليس فيها لام والف ؟
قال : لام والف حرف واحد قد انزله . ( الزام الناصب ج1 ص218)

وفي نفس المصدر نقل عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه واله وسلم قال : ( خلق الله الاحرف وجعل لها سرا , فلما خلق ادم عليه السلام بث فيه السر ولم يبثه في الملائكة فجرت الاعراف على لسان ادم بفنون الجريان وفنون اللغات وقد اطلع الله على اسرار اولاده وما يحدث بينهم الى يوم القيامة ومن هذه الكتب تفرعت سائر العلوم الحرفية والاسرار العددية الى يومنا هذا والى ماشاء الله ..... الخ ) الزام الناصب ج1 ص214

ثانيا : قال الامام الحسين بن علي عليه السلام : ( العلم الذي دعي اليه المصطفى صلى الله عليه واله وسلم علم الحروف وعلم الحروف في لام الالف وعلم لام الالف في الالف وعلم الالف في النقطة وعلم النقطة في المعرفة الاصلية وعلم المعرفة الاصلية في علم الازل وعلم الازل في المشيئة - اي المعلوم - وعلم المشيئة في غيب الهويه ......الخ ) الزام الناصب ج1 ص215 - 216 .
ثالثا : عن الاصبغ بن نباتة قال : قال امير المؤمنين عليه السلام سأل عثمان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم عن تفسير ابجد فقال صلى الله عليه واله وسلم : تعلموا تفسير ابجد فان فيها الاعاجيب ويل لعالم جهل تفسيره , فسال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم عن تفسير ابجد .
فقال : اما الالف , فآلاء الله حرف بحرف من اسمائه واما الباء فبهجة الله واما الجيم فجنة الله وجلال الله وجماله واما الدال فدين الله .
واما هوز : فالهاء هاء الهاوية فويل لمن هوى في النار واما الواو فويل لاهل النار واما الزاء فزاوية في النار فنعوذ بالله مما في الزاوية يعني زوايا جهنم .
واما حطي : فالحاء حطوط الخطايا عن المستغفرين في ليلة القدر وما نزل به جبرئيل مع الملائكة الى مطلع الفجر واما الطاء فطوبى لهم وحسن مأب وهي شجرة غرسها الله ونفخ فيها من روحه وان اغصانها لترى من وراء سور الجنة تنبت بالحلي والحلل متدلية على افواههم واما الياء فيد الله فوق الخلقة باسطة سبحانه وتعالى عما يشركون .
واما كلمن : فان الكاف من كلام الله (لاتبديل لكلمات الله لن تجد من دونه ملتحدا ) واما اللام فاللام اهل الجنة بينهم في الزيارة والتحية والسلام وتلاوم اهل النار فيما بينهم واما الميم فملك الله الذي لايزول ودوامه الذي لايفنى واما النون ف( ن والقلم وما يسطرون ) والقلم قلم من نور وكتاب من نور في لوح محفوظ يشهده المقربون وكفى بالله شهيدا .
واما سعفص : فالصاد صاع بصاع وفص بفص يعني الجزاء بالجزاء كما تدين تدان ان الله لايريد ظلما للعباد .
واما قرشت : يعني قرشهم فحشرهم ونشرهم يوم القيامة فقضى بينهم بالحق وهم لايظلمون ) وسائل الشيعة ج17 ص329

رابعا : وايضا ورد عن ابي الجارود عن ابي جعفر الباقر عليه السلام قال : ( لما ولد عيسى بن مريم (على نبينا واله وعليه افضل الصلاة والسلام) كان ابن يوم كانه ابن شهرين فلما كان ابن سبعة اشهر اخذته والدته بيده وجاءت به الى الكتاب , واقعدته بين يدي المؤدب فقال له المؤدب : قل بسم الله الرحمن الرحيم
فقال عيسى (على نبينا واله وعليه السلام) : بسم الله الرحمن الرحيم .
فقال له المؤدب : قل ابجد .
فرفع عيسى (على نبينا واله وعليه السلام ) رأسه فقال : وهل تدري ما أبجد ؟ فعلا بالدرة ليضربه .
فقال : يا مؤدب لاتضربني ان كنت تدري والا فاسألني حتى افسر ذلك .
فقال : فسر لي .
فقال عيسى (على نبيتا واله وعليه السلام) : اما الالف الاء الله والباء بهجة الله والجيم جمال الله والدال دين الله , ( هوز) الهاء هي هول جهنم والواو ويل لأهل النار والزاي زفير جهنم , (حطي) حطت الخطايا عن المستغفرين , (كلمن) كلام الله لامبدل لكلماته , (سعفص) صاع بصاع والجزاء بالجزاء , (قرشت) قرشهم فحشرهم .
فقال المؤدب : ايتها المرأة خذي بيد ابنك فقد علم ولا حاجة في المؤدب ) بحار الانوار ج2 .

خامسا : وجاء عن ابي حعفر عليه السلام ايضا قال : ان حيي بن اخطب وابا ياسر بن اخطب ونفرا من اليهود من اهل نجران اتوا رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) فقالوا اليس فيما تذكر فيما انزل اليك - ألم قال : بلى .
قالوا : اتاك بها جبرائيل عليه السلام : من عند الله .
قال : نعم
قالوا : لقد بعث الله انبياء قبلك ما نعلم نبيا منهم اخبرنا مدة ملكه ومأكل امته .
قال : فاقبل حيي بن اخطب على اصحابه فقال لهم : الالف واحد واللام ثلاثون والميم اربعون فهذه احدى وسبعون سنة فتعجب ممن يدين في دين ملكه واكل امته احدى وسبعون سنة .
قال : ثم اقبل على رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فقال له : يامحمد هل مع هذا غيره .
قال : نعم .
قال : هاته .
قال : ( المص)
قال : هذا اثقل واطول الالف واحد واللام ثلاثون والميم اربعون والصاد تسعون فهذه مائة واحدى وستون .
ثم قال لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم : هل مع هذه غيره
قال : نعم
قال : هات
قال : (الر)
قال : هذا اثقل واطول الالف واحد واللام ثلاثون والراء مائتان .
ثم قال ابو ياسر لحيي اخيه : وما يدريك لعل محمد قد جمع له فيهم هذا كله واكثر منه .
فقال ابو جعفر عليه السلام : ان هذه الايات انزلت فيهم ( منه ايات محكمات هن ام الكتاب واخر متشابهات) وهي تجري في وجوه اخر على غير ما تأول حيي بن اخطب واخوه واصحابه ثم خاطب الله الخلق فقال ( اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم ولاتتبعوامن دونه اولياء -غير محمد - قليلا ما تذكرون ) المناقب ج1 ص137 , البحار ج9 ص209 , تفسير العياشي ج1 ص26
ويستفاد من هذه الرواية ان حساب الابجد شائع بين الناس ومتعارف بينهم بكل دياناتهم خصوصا السماوية منها بدليل ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم لم يعترض على علماء اليهود واستعمالهم له بل تابعهم .
وهذا يعد اقرارا من المعصوم بهذا الفعل وتكرر هذه الرواية وحجيتها بموارد عديدة مشابهة امام اكثر من معصوم يثبت مجيئها فضلا عن الروايات الدالة على استعمال المعصوم لهذا العلم وتفسيره ايات الله واستخراجه نتائج معينة طبقا لقيم اعداده .

سادسا : واليكم هذا الخبر الوارد في بحار الانوار نقلا عن تفسير العياشي : عن ابو لبيد المخزومي قال :
قال ابو جعفر عليه السلام : ( يا ابا لبيد انه يملك من ولد العباس اثنا عشر تقتل بعد الثامن منهم اربعة تصيب احدهم الذبحة فيذبحهم فئة قصيرة اعمارهم قليلة مدتهم خبيثة سيرتهم منهم الفويسق الملقب بالهادي والناطق والغاوي ياابا لبيد ان في حروف القران المقطعة لعلما جما ان الله تعالى انزل ( الم ذلك الكتاب ) فقام محمد صلى الله عليه واله وسلم حتى ظهر نوره وثبتت كلمته وولد يوم ولد ولقد مضى من الالف السابع مائة سنة .
ثم قال : وتبيانه في كتاب الله في الحروف المقطعة اذا عددتها من غير تكرار وليس من حروف مقطعة حرف ينقضي الا وقيام قائم من بني هاشم عند انقضائه .
ثم قال : الالف واحد واللام ثلاثون والميم اربعون والصاد تسعون فذلك مائة واحدى وستون . ثم كان بدو خروج الحسين عليه السلام الم الله فلما بلغت مدته قام قائم بني العباس عند المص , ويقوم قائمنا عند انقضائها ب ( الر ) فافهم ذلك وعه واكتمه ) بحار الانوار ج52 ص106 .
وقريب من هذا المعنى مما يؤكد هذه القيم العددية روايات عديدة متنوعة منها ما جاء في البحار ج10 ص17 . وما جاء فيه ج35 ص79 في اسلام ابي طالب وحساب الجمل .
وبهذا القدر من الروايات اكتفي هنا رعاية للاختصار وستأتي مجاميع اخرى من مصادرها المختلفة موزعة في باقي ابواب البحث .





بقية الموضوع في الحلقة الثالثة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

الحلقة الثالثة

القواعد الاساسية لعلم الابجدية
القاعدة الاولى :
تكون الهمزة ساقطة في حساب الابجد سواء أكانت على الكرسي او بدونه وذلك لأنها لاتعد حرفا مستقلا بذاته لأن الحروف الهجائية هي ثمانية وعشرون حرفا وهي المتفق عليها لذا فأن الهمزة ليست لها قيمة عددية فلا تعد في الحساب .
وقد وقع بعض الباحثين في هذا المجال بأخطاء كثيرة عندما عد الهمزة كحرف الالف فأعطاها القيمة العددية لحرف الالف وهو غير صحيح .
ومن هؤلاء الباحثين احمد احمد السقا فقد اخطأ في حسابه للهمزة في (ايلياء) وعدها كحرف الالف واعطاها قيمته وهو واحد .

القاعدة الثانية :
تسقط الالف المقصورة ( ى ) في حساب الابجد وذلك لنفس السبب المذكور في انها تكتب ويوضع فوقها خط صغير وهو في الواقع يشير الى سقوطها . ومما يؤكد ذلك هو الرسم القراني حيث ان ما سقط من الحروف في الرسم القراني يوضع مكانه هذا الخط الصغير هكذا ( 1 ) كما في كلمة ( الرحمان ) فهي تكتب في الرسم القراني هكذا ( الرحمن ) .

القاعدة الثالثة :
ان الحساب في الابجد يكون حسب رسم الكلمة لا حسب لفظها فما كتب تاء يكون تاء وليس هاء , ان حرف التاء (المربوطة) والتي تلفظ هاء كما في (فاطمة) فأنها تكتب تاء ولكنها تلفظ هاء .
وكذا بالنسبة ( لمكة ) فأنها تكتب تاء وتلفظ هاء وغيرها الكثير فأنها تحسب على انها تاء لان الحساب يكون كما قلنا بحسب رسم الكلمة لا بحسب لفظها .
وقد اخطأ بعض الباحثين ايضا في حساب هذا الحرف حيث نظروا الى اللفظ لا الى الكتابة وهو غير صحيح . ومن هؤلاء الباحثين احمد السقا حيث حسب التاء في مكة هاء واعطاها قيمة حرف الهاء وهو غير صحيح اطلاقا .
وكذلك الحال في الحروف المشددة فأنه لا يحسب الحرف المشدد حرفين بل هو حرف واحد فحينما نحسب القيمة العددية لحروف كلمة (محمد) وفق حساب الابجد الكبير فأننا نحسب حرف الميم الثاني المشدد حرفا واحدا لا حرفين اي هكذا :
م + ح + م + د = محمد
40+8+40+4 = 92
وهذه القيمة العددية معروفة وثابتة بالنسبة لحروف اسم النبي (صلى الله عليه واله وسلم ) فلا يصح ما يفعله بعض الباحثين مثل ماجد المهدي في كتابه ( وفقه الله ) ويحسب حرف الميم المشدد حرفين وبذلك تصبح النتيجة هكذا :
م + ح + م + م + د = محمد
40+8+40+40+4+= 132 وهو غير صحيح
المشدد لايعد حرفين كما فعل الاخ ماجد المهدي في كتابه ( حرب الخليج الاولى والثانية بداية الحرب العالمية ضد الامام المهدي عليه السلام ) . حيث كان يحسب الحرف المشدد واللام حرفين كما انه عد الالف الصغير الموجود فوق الشدة عده الف واعطاه قيمة حرف الالف . وهذا في الواقع غير صحيح ولا يصح الحساب على هذه الطريقة فجعل لفظ الجلالة بهذه الكيفية :

ا + ل + ل + ل + ا + هـ = الله
1+30+30+30+1+5 = 97

والحق ان لفظ الجلالة حسب الابجد الكبير هو :

ا + ل + ل + هـ = الله
1+30+30+5 = 66

وهذا متفق عليه في حساب الجمل وبهذا يثبت خطأ حساب ماجد المهدي نسأل الله ان يسدد خطاه ويلهمه الصواب .

القاعدة الرابعة :
حجية الرسم القراني ومن هذه القاعدة يتبين لنا اهمية وحجية الرسم القراني وعليه فالحساب في الايات القرانية يكون بحسب الرسم القراني لا بحسب ما يستعمل في الكتابة الغير قرانية فكلمة ( الليل ) مثلا تكون بحسب الرسم القراني هكذا ( اليل ) فيكون حسابها بحسب الابجد الصغير هكذا :

ا + ل + ي + ل = اليل
1+6+10+6 = 23

ولا تحسب كلمة الليل كما نكتبها نحن في كتاباتنا هكذا : (الليل) فأنها ستساوي حينها :

ا + ل + ل + ي + ل = الليل
1 + 6 + 6 + 10 + 6 = 29

وهو غير صحيح لان المتعارف عندنا ان الليل يساوي النهار والنهار بحسب الابجد الصغير قيمته كالاتي :

ا + ل + ن + هـ + ا + ر = النهار
1+ 6 + 2 + 5 + 1 + 8 = 23

وهو مساوي اليل في التطبيق الاول ( بحسب الرسم القراني ) طبقا لحساب الابجد الصغير واليكم الحساب :

ا + ل + ي + ل = اليل
1 + 6 + 10 + 6 = 23

اذن فلابد من الحساب وفق الرسم القراني لا وفق ما تعارف من كتاباتنا نحن البشر .

القاعدة الخامسة :
ان الابجد الصغير قائم على ضوابط علمية اعتمدها اهل الفلك والابراج وهو معتمد على الرقم ( 12 ) عدد الائمة المعصومين عليهم السلام وعدد الابراج السماوية وعدد الشهور وعدد ساعات النهار وعدد ساعات الليل .
اي تقسيم قيمة كل حرف بحسب الابجد الكبير على 12 فالباقي هو القيمة العددية للحرف بحسب الابجد الصغير . فمثلا القيمة العددية بحسب الابجد الكبير لحرف اللام هي ( 30 ) وبتقسيمه على 12 تكون النتيجة اثنان والباقي ( 6 ) فالستة هي القيمة العددية لحرف اللام بحسب الابجد الصغير . لا كما ذهب اليه الاخ الكاتب ماجد المهدي من ان الابجد الصغير هو : تحويل القيمة العددية للحرف في الجمل الكبير من مرتبة العشرات والمئات الى مرتبة الاحاد مثل الحرف اللام الذي يساوي ( 30 ) بالابجد الكبير يكون ( 3 ) بالابجد الصغير وحرف التاء مثلا الذي يساوي (400) بالابجد الكبير يكون ( 4 ) بالابجد الصغير .

القاعدة السادسة :
وهي مختصة بالابجد الصغير . فأنه ليس لكل الحروف قيم عددية حسب حساب الابجد الصغير لان هناك حروف ساقطة ليس لها قيم عددية . وذلك لاننا اذا قسمنا القيمة العددية لتلك الحروف بحساب الابجد الكبير على (12) لايكون هناك باقي وهذه الحروف ( س - ش - خ - ظ ) فمثلا حرف (س) بحساب الابجد الكبير قيمته العددية (60) فأذا قسمنا هذا الرقم على 12 تكون النتيجة (5) والباقي (صفر).
اذن تكون القيمة العددية لحرف الـ ( س ) بحسب الابجد الصغير ( صفر ) فتكون (س) ساقطة لا تحسب وهكذا بالنسبة لباقي الحروف من اخواتها .



بقية الموضوع في الحلقة الرابعة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم


الحلقة الرابعة

مجالات التفسير الحرفي للقران


المجال الاول : ( علم الابجدية )
هناك الكثير من الروايات الواردة عن النبي صلى الله عليه واله وسلم واهل بيته عليهم السلام تؤكد على ضرورة تعلم هذا العلم المتسع (علم الابجدية) بل ورد عن النبي الاكرم صلى الله عليه واله وسلم القول ( الويل لعالم جهل علم الابجدية ) بل هناك العديد من الاخبار والنصوص الواردة عن طريق اخواننا في باقي المذاهب .
بالاضافة الى ماجاء في التوراة والانجيل وغيرهما من الحوادث التي تؤكد تسالم الاقدمين على التعامل بهذا العلم وعظيم تقديرهم له واشرفيته بين العلوم وسيأتي الاستشهاد بهذه الروايات والنصوص والاخبار والحوادث كل في فصله ولكثرة ما عثرنا عليه نكتفي بتفصيل بعضها والاشارة الى مصادر البعض الاخر .
ولهذا العلم مدخلية مهمة في القران وفي الكون كله , ويعد هذا العلم عند اهل البيت عليهم السلام من علوم الباطن . كما ان له مدخلية وطيدة في علم الجفر الذي يعتبر من مختصات الائمة المعصومين عليهم السلام وخصوصا الامام الصادق عليه السلام .
وينقسم علم الابجدية الى عدة اقسام اهمها الابجد الكبير والابجد الصغير .

القسم الاول : ( الابجد الكبير )

وهو اكثر شهرة وشياعا من باقي الاقسام وهو مبتني على نظام التزايد بين المراتب . فبدا من حرف الالف تبدأ من العدد ( 1 ) وهكذا تتصاعد القيمة لكل حرف برقم واحد حتى تصل حرف الياء تبلغ قيمته ( 10 )
ثم يبدأ التصاعد بالقيم في مرتبة العشرات بالتضاعف عشرة بعد عشرة فيبدأ من حرف الكاف بقيمة ( 20 ) وتتصاعد حتى تصل حرف القاف وقيمته ( 100 )
ثم تبدأ مرحلة جديدة وهي المئات اي يزداد كل حرف (100) فيبدأ من حرف الراء بقيمة (200) وينتهي جدول الجمل بحرف الغين وقيمته (1000) وعلى هذا ينتج الشكل الاتي :



أ (1) - ب (2) - ج (3) - د (4) - هـ (5) - و (6) - ز (7) - ح (8) - ط (9) - ي (10) - ك (20) - ل (30) - م (40) - ن (50)
س (60) - ع (70) - ف (80) - ص (90) - ق (100) - ر (200) - ش (300) - ت (400) - ث (500) - خ (600) - ذ (700) - ض (800) - ظ (900) - غ (1000)


وحساب الجمل الكبير او الابجد الكبير عهلى هذه الكيفية قديم جدا وعلى اقل الاحتمالات ما جاء في الروايات قديما سواء كان قبل الاسلام كما قدمنا في رواية الامام الباقر عليه السلام عن جماعة اليهود الذين حاوروا النبي الاكرم صلى الله عليه واله وسلم ام غيرها مما يحكي تعامل الامم السابقة به على هذه الكيفية . ومما يؤكد ذلك ما نجده من استعمال ائمة الهدى صلوات الله عليهم اجمعين .


القسم الثاني : الابجد الصغير

وهو اقل شهرة وشياعا من الابجد الكبير الا انه معلوم لدى بعض اصحاب العلوم الغير طبيعية ومتعامل به بخلاف باقي الاقسام التي سوف نذكرها لاحقا ان شاء الله .
اما نظام الابجد الصغير فهو ان تستخرج القيم العددية للاحرف من خلال تقسيم قيم اعداد الجمل الكبير على (12) اي تقسيم على عدد الابراج السماوية كما يقول اهل الفلك .ولا يخفى عليكم ارتباط ابراج السماء باهل البيت عليهم السلام كما هو مثبت في التفسير والتأويل وبعد تقسيم العدد على (12) يؤخذ الزائد عن القسمة ويكون قيمة عددية لذلك الحرف .
ومثال على ذلك : لو اننا اخذنا حرف الكاف من الابجد الكبير وقيمته العددية (20) وقسمناه على (12) يكون الباقي (8) فتكون القيمة العددية لحرف الكاف في الابجد الصغير (8) وهكذا وعلى هذا ينتج :


ا (1) - ب (2) - ج (3) - د (4) - هـ (5) و (6) - ز (7) - ح (8) - ط (9) - ي (10) - ك (8) - ل (6) - م (4) - ن (2)
س (0) - ع (10) - ف (8) - ص (6) - ق (4) - ر (8) - ش (0) - ت (4) - ث (8) - خ (0) - ذ (4) - ض (8) - ظ (0) - غ (4) .


علم الابجد وعلاقته بالجفر :

الجفر :- اسم لعلم اشتهر بين الناس انه من مختصات اهل البيت عليهم السلام . ويمتاز عن باقي العلوم ان فيه علم البلايا والمنايا من اول الدهر الى يوم القيامة وان فيه علم الاولين والاخرين .
وفي الحقيقة قبل اجراء هذا البحث سألنا الكثير عن ماهية هذا العلم وموضوعيته ومكوناته فلم يكن هناك جوابا شافيا بل لم نرى احدا يحيط بهذا العلم شيئا اكثر من اسمه ونسبته للامام الصادق عليه السلام واكثرهم حظا بالجواب قال ( ان فيه كل شيء ) وانه مما يستدل به على صحة دعوة القائم عليه السلام اذا خرج , والمتعارف عليه في المصادر اللغوية ان الجفر هو قطعة جلد كبيرة من جلد شاة وقيل جدي وقيل غزال .
المهم انه قطعة جلد كبيرة معدة للكتابة يبين هذا ما جاء في الايضاح وهو : قال الدميري في ( حياة الحيوان ) في باب الجيم تحت عنوان الجفرة ما نصه :
( فائدة - قال ابن قتيبة في كتاب ادب الكاتب : ( وكتاب الجفر ) جلد جفر كتب فيه الامام جعفر بن محمد الصادق عليهما السلام لآل البيت كل ما يحتاجون الى علمه وكل ما يكون الى يوم القيامة . وايضا في رواية طويلة عن الامام الصادق عليه السلام ثم يشرح عنها ابو عبد الله زين الكافي قال وهو يبين الجفر الاكبر ( واثبت فيه كل مايحتاج اليه .... حتى فيه جلدة ونصف الجلدة ) والجفر من حيث اللغة فأنه رق الجدي .
وهناك استعمال اخر شائع لهذه الكلمة ( جفرة ) وجمعها (جفر) وتعني رموز والغاز . وبعبارة اخرى لغة الرموز والالغاز والتخاطب بين الاشخاص والجهات المهمة التي تعتمد في عملها على السرية والكتمان يعتمد على الجفر ( لغة الرموز والالغاز ) وهي مختلفة ومتفاوته بين الناس شدة وضعفا .
ومثال ذلك ما هو متعارف بين الاوساط العسكرية بالجفرة العسكرية . اما الذي عند اهل البيت عليهم السلام فهو الجفر وهو مجموعة من اللغات الرمزية التي تعتمد على الحروف المقطعة وقيمها العددية والتي يصنع منها اوفاقا سواء كانت حرفية او رقمية .وعلم الجفر هو قواعد وضوابط اساسية لعلم خاص على لغات الحروف ولغات الارقام . الامر الذي يعطي هذه القواعد القابلية على المرونة والاتساع والسعة والشمولية في التطبيق مع باقي مجالات الحياة وعلومها واستخراج نتائج حتمية يقينية لاتقبل الشك او الخرق .
مما اعطاها هذه القابلية فترى تدوينها استوعبه رق جلد او قطعة منه في حين انها تشمل علوم الاولين وعلوم الاخرين وتشمل اخبار المنايا والبلايا والرزايا الى يوم القيامة وهذا مستحيل كتابته مفصلا في اطنان من مثل تلك القطعة من الجلد الا على الوجه الذي ذكرناه . ومما يؤيد كلامنا العديد من الروايات المنقولة من جهات وطوائف اسلامية وغير اسلامية ومنها :
مانقله صاحب شرح المواقف ص276 قال :
( الجفر والجامعة : وهما كتابان لعلي ( رضي الله عنه ) قد ذكر فيهما على طريقة علم الحروف الحوادث التي تحدث الى انقراض العالم وكانت الائمة من اولاده يعرفونها ويحكمون بها , وفي كتاب العهد الذي كتبه علي بن موسى ( رضي الله عنه ) الى المأمون : (انك قد عرفت من حقوقنا مالم يعرفه اباؤك وقبلت منك عهدك الا ان الجفر والجامعة يدلان على انه لايتم) .
ومحل الشاهد في هذه الرواية السنية المصدر بمقطعيها :
الاول منها : يدل على ان الجفر معتمد على الحروف كما عبر في قوله ( على طريقة علم الحروف ) .
والثاني : قول الامام الرضا عليه السلام : ( ان الجفر والجامعة يدلان على انه لايتم ) وهذا يدل بوضوح على انه استنتج ذلك من النظر بهما ولذا لم يقل ينصان بل قال يدلان .
ومنها : ما جاء في ينابيع المودة : 414 قال الامام علي عليه السلام : اول ماوضع مربع في مائة في الاسلام وقد صنف الجفر الجامع في اسرار الحروف وفيه ماجرى للاولين وما يجري للاخرين وفيه اسم الله الاعظم وخاتم سليمان وحجاب اصف .
ومنها : ماجاء في ارجح المطالب ص162 : قال : علم الجفر والحساب لعلي عليه السلام . من هذا تتضح لنا امور :
اولها : ان عليا عليه السلام صنف كتابا اسمه الجفر الجامع وهذا الكتاب موضوعه وقاعدته اسرار الحروف بدليل قوله : ( الجفر الجامع في اسرار الحروف ) .
ثانيا : ان هذا الكتاب فيه من السعة والشمول مايحتوي على ماجرى للاولين وما يجري للاخرين بدليل قوله : ( وفيه ماجرى للاولين ومايجري للاخرين ) وما بقي فيه مما ذكر ليس محل الشاهد هنا .
ثالثا : وان كان هناك العديد من الروايات تؤكد ان هذا العلم ينسب الى ادم عليه السلام ثم باقي الانبياء من بعده لكن هذا لايعارض ما صنفه امير المؤمنين عليه السلام لاحقا في هذا العلم مما يصحح نسبته اليه عليه السلام .
رابعا : ان علم الاوفاق وما فيه من اسرار وخفايا مرتبط بالجفر لأنهما يعتمدان على الحروف والارقام وان عليا عليه السلام اضاف لعلم الاوفاق وفقا جديدا من مئة مربع قال الامام الصادق عليه السلام : ( ان علمنا غابر ومزبور وكتاب مسطور في رق منشور ونكت في القلوب ومفاتيح اسرار الغيوب ونقر في الاسماع ولا تنفر منه الطباع وعندنا الجفر الابيض والجفر الاحمر والجفر الاكبر والجفر الاصغر ......) ومن الروايات التي تحتاج الى تأمل وتفكر ما نقله الشيخ الكفعمي في (محاسبة النفس ) في رواية طويلة عن الامام الصادق عليه السلام مع جملة من اصحابه بعد ان سألوه عما اعتراه من حزن اثناء الجلسة قال الراوي : ( فزفر الصادق عليه السلام زفرة انتفخ منها جوفه واشتد منها خوفه وقال : ( ويلكم نظرت في كتاب الجفر صبيحة هذا اليوم وهو الكتاب المشتمل عل علم المنايا والبلايا والرزايا وعلم ما كان ومايكون الى يوم القيامة , الذي خص الله به محمد والائمة من بعده عليهم السلام وتأملت فيه مولد قائمنا وغيبته وارتداد اكثرهم عن دينهم وخلعهم ربقة الاسلام عن اعناقهم التي قال الله تعالى ( وكل انسان الزمناه طائره في عنقه ) يعني الولاية فاخذتني الرقة واستولت علي الاحزان ) ونستفيد من هذه الرواية امورا في نفس ما استفدنا من سابقتها .
الامر الاول : انه اكد ان كتاب الجفر مشتمل على علم االمنايا والبلايا والرزايا وعلم ماكان ومايكون الى يوم القيامة وبضم هذه الصفات مع ما اكدته الروايات من هذا الكتاب كله مكتوب في قطعة جلد الشاة او الغزال او الجدي على اختلاف اهل اللغة . فيتحصل عندنا ما ثبتناه من ان هذا الكلام الهائل من العلوم والمعلومات لايستوعبه قطعة جلد الا اذا كان مكتوبا بألغاز محكمة على شكل قواعد تطبيقها وحسابها يتنج معلومات مختلفة واسعة وهائلة .
الامر الثاني : من قوله عليه السلام ( تأملت فيه مولد قائمنا وغيبته .....الخ) يتضح انه لم يكن نصا صريحا بهذه المعلومات وتفاصيل حوادثها والا لما احتاج الى التأمل فيها . بل انه نظر بألغاز ورموز ادخلها في قواعدها ليستخرج منها تلك التفاصيل وهل يمكن ان تكون تلك الرموز غير الاحرف واعدادها .
بعد ان عرفنا انه كلما ذكر الجفر ذكرت الحروف وقيم اعدادها وحساباتها . ومن اراد المزيد فليراجع المصادر التي ذكرناها وغيرها من كتب الحديث ففيها الكثير من هذا الخصوص تركناها رعاية للاختصار وهروبا من التكرار .
بقي ان نذكر ان حساب الجمل الشائع بين المختصين والمعروف بالابجد الكبير منتشر بين اوساط اهل المشرق . اما اهل المغرب او المغاربة كما هو متعارف عنهم فأن لهم حسابا اخر بالابجد اي عندهم قيم عددية للحروف غير مامتعارف عند اهل المشرق سيأتي ذكرها لاحقا في موضعها المناسب ان شاء الله تعالى .
المهم ان حساب المغاربة هو قسم اخر من الجفر ينسب للامام الصادق عليه السلام يؤكد ذلك الكثير من الروايات .
نكتفي منها بما جاء في كتاب الفصول المهمة ص235 طبعة ايران سنة 1303 وفيه : ( نقل بعض اهل العلم ان كتاب الجفر الذي بالغرب يتوارثه بنو عبد المؤمن بن علي من كلام جعفر الصادق عليه السلام وله فيه المنقبة السنية والدرجة في مقام الفضل عليه ) .
وهذه الرواية تدل بوضوح على ان حساب الابجد المعروف بحساب المغاربة والمشهور بين ذوي الاختصاص هو نابع من كتاب الجفر للامام الصادق عليه السلام .






بقية الموضوع في الحلقة الخامسة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

الحلقة الخامسة

مجالات التفسير الحرفي للقران

المجال الثاني : التفسير اعتمادا على ( تفصيل معاني الحروف )

فأن لكل حرف معنى يختلف عن الاخر حسب موضعه من الكلمة فنرى نفس الحرف له معنى في كلمة معينة يختلف عن معناه اذا دخل في كلمة اخرى وهكذا تتكثر معانيه بأختلاف تواجده في تراكيب الكلمات .
الامر الذي يعطي الحرف ثراء كبير في المعاني وبالتالي ينكشف لنا بطنا جديدا كاملا من بطون المعاني التفسيرية وتنشأ عندنا لغة جديدة كاملة تفتح افاقا جديدة من المعاني .
واليكم بعض الشواهد على وجود هذه البطن من التفسير وهذه اللغة الغنية بالمعاني .
جاء في بحار الانوار ج3 عن وهب القرشي عن ابي عبد الله الصادق عليه السلام عن ابيه الباقر عليه السلام في قول الله عز وجل ( قل هو الله احد ) قال عليه السلام : ( قل ) اي اظهر ما اوحينا اليك ونبأناك به يتأليف الحروف التي قراناها لك ليهتدي بها من ( القي السمع وهو شهيد ) و ( هو ) اسم اشارة ومكنى الى غائب ( فالهاء ) تنبيه عن معنى ثابت و ( الواو ) اشارة الى غائب عن الحواس كما قولك . هذا اشارة الى الشاهد عند الحواس وذلك ان الكفار نبهو عن الهتهم بحرف اشارة الشاهد المدرك فقالوا هذه الهتنا المحسوسة المدركة بالابصار فأشر انت يامحمد الى الهك الذي تدعوا اليه متى نراه وندركه ولا نتسائل فيه فانزل الله تبارك وتعالى ( قل هو الله احد ) فالهاء تثبيت لثابت والواو اشارة الى الغائب عن درك الابصار ولمس الحواس والله تعالى عن ذلك بل هو مدرك الابصار ومبدع الحواس )

يستفاد من هذه الرواية مجموعة امور :

احدها : ما قدمناه من ان لكل حرف معنى خاص به حسب موقعه من تركيب الكلمات .
ثانيها : ان في هذه الرواية تأكيدا لما اثبتناه في باب حجية هذا العلم اي علم الحروف , وهذا مما وعدنا به هناك بأننا سنذكر مجموعة اخرى من الروايات كل في موضعه .
ثالثاها : التأكيد على هذا العلم المستقل في التفسير على اساس فرز حروف الكلمة الواحدة والمسمى بالتفسير الحرفي .
ولمزيد من الاستدلال والايضاح اليكم هذه الرواية التي جاءت في تفسير البرهان .
وجاء في تفسير البرهان عن ابي بصير عن ابي عبد الله عليه السلام قال : سألته عن تفسير ( بسم الله الرحمن الرحيم ) قال عليه السلام : ( الباء بهاء الله والسين سناء الله والميم ملك الله والله اله كل شيء والرحمن بجميع خلقه والرحيم بالمؤمنين خاصة )
وخاتمة هذا الباب رواية واضحة الدلالة على ان الحرف الواحد له معاني متعددة تختلف من سورة الى سورة . اوردها القطب الراوندي في ( لب الالباب ) قال :
قال امير المؤمنين عليه السلام : ( اعتل الحسين عليه السلام فاحتملته فاطمة عليها السلام فأتت النبي صلى الله عليه واله وسلم فقالت : يارسول الله ادع لابنك ان يشفيه الله ان الله هو الذي وهبه لك وهو قادر على ان يشفيه , فهبط جبرائيل فقال : يامحمد ان الله تعالى لم ينزل عليك سورة من القران الا فيها ( فاء ) وكل فاء من افة ما خلا الحمد فانه ليس فيها فاء فادع بقدح من ماء فاقرأ عليه الحمد اربعين مرة ثم صب عليه فان الله يشفيه ففعل ذلك فعوفي باذن الله ) .
وفي هذه الرواية يتضح لنا ان حرف الفاء في اي سورة في القران يختلف عن الفاء في سورة اخرى منه .
وهناك العديد من الروايات التي تؤكد ان لكل حرف معنى باطني غير المعنى الظاهري المنطوق والمسموع .

المجال الثالث :
يبتني هذا العنوان من التفسير على تقسيم الحروف على العناصر او الطبائع الاربعة اي ( الماء والهواء والتراب والنار ) فتكون بعض الحروف مائية وبعضها هوائية وبعضها ترابية وبعضها نارية , وبهذا تتحكم هذه الاقسام بمعاني الحروف وانسجاماتها وتأثير الحرف على المجاور له وتجانسه معه ام لا , وكذا الحروف المقاربة له او غير المقاربة . وبالتالي يتم معرفة الكلمة بوضوح ادق بعد تفكيك حروفها وتقسيمها في هذا المجال على الطبائع الاربع .
والجدير بالذكر ان هذه الطبائع الاربع تجري في كل جسم في الكون ولها وجودات في مفرداته . فحتى جسم الانسان فيه الطبائع الاربع فالماء واضح وجوده فيه والنار عرف مؤخرا وجودها من خلال الطاقة التي تنتجها السعرات الحرارية اللازم احراقها لتشغيل خلايا الجسم والهواء معلوم اهميته في اي عمليه احتراق وتوقفها عليه فلذا توقفت حياة الجسم على الاوكسجين , والتراب كان غير ظاهرا قبل الاكتشافات الحديثة التي اثبتت ان كل مكونات التربة وعناصرها موجودة في جسم الانسان هذا الكلام كله على الظاهر اما ما طرحه الامام الصادق عليه السلام في هذا المجال فلا يزال يحوي الكثير ومن اراد التفصيل فليراجع كتب تلميذه المشهور ( جابر بن حيان ) وغيره ممن نهلوا من علومه الصافية .

المجال الرابع :
يعتمد بناء هذا النوع من التفسير على قاعدة اخرى وهي : تقسيم الحروف على ( النور والظلمة ) فينتج منها ( 14 ) حرفا نورانيا و ( 14 ) حرفا ظلمانيا .
وهذا مرتبط بما قدمناه في المقدمة من رجوع كل الموجودات الى عالم النور وتداخلها في باقي العوالم كعالم النقطة وعالم الحروف وعالم الارقام .
وعليه لابد من فرز نتائجها اما قاعدة معرفة الحروف النورانية فهي تعتمد على الجملة المشهورة بين الامامية والمشتقة من الحروف المقطعة في اوائل السور وهي ( صراط علي حق نمسكه ) . وهذا ناتج من الروايات المستفيضة التي تحدثت عن الكتاب الذي اراد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ان يكتبه للمسلمين عندما حظرته الوفاة حينما طلب منهم ان يكتب لهم كتابا ويوصيهم بوصية لايظلوا بعدها ابدا . والثابت انه صلى الله عليه واله وسلم اراد ان يكتب لهم اوائل السور وهي الحروف المقطعة ( الم - الم - الر - الر - المر - الر - الر - الر - كهيعص - طسم - طس - طسم - الم - الم - الم - ص - حم - حم - حم - عسق - حم - حم - حم - حم - ق - ن ) فبعد حذف الحروف المكررة تكون احدى النتائج :
( ص ر ا ط ع ل ي ح ق ن م س ك هـ )
وهذا يبين لنا ان الرسول الكريم صلى الله عليه واله وسلم واهل بيته الاطهار صلوات الله عليهم اجمعين كانوا يستخدمون هذه العلوم الجمة كي لايتوصل اليها اعدائهم ولا يفك رموزها غيرهم الا من له اتصالا بهم وعلومه من علمهم .
وبعد معرفة هذه الحروف النورانية واستخراجها من الابجد تبقى الحروف الظلمانية وعليه يتم فهم الكلمة ومدى ارتباطها بالنور او الظلمة او كلاهما من خلال فرز احرفها وارجاعها الى اصولها , وبعد ضم هذا العلم الى علم العوالم وارتباطها وتداخلها فيما بينها تخرج النتائج المرجوة .
واليكم جدولا بالاحرف النورانية والظلمانية :


ا ( نوراني ) - ب ( ظلماني ) - ت ( ظلماني ) - ث ( ظلماني ) - ج ( ظلماني ) - ح ( نوراني ) - خ ( ظلماني ) - د ( ظلماني ) - ذ ( ظلماني ) - ر ( نوراني ) - ز ( ظلماني ) - س ( نوراني ) - ش ( ظلماني ) - ص ( نوراني ) - ض ( ظلماني ) - ط ( نوراني ) - ظ ( ظلماني ) - ع ( نوراني ) - غ ( ظلماني ) - ف ( ظلماني ) - ق ( نوراني ) - ك ( نوراني ) - ل ( نوراني ) - م ( نوراني ) - ن ( نوراني ) - هـ ( نوراني ) - و ( ظلماني ) - ي ( نوراني ) .



حكمة الرسم القراني
هناك رسم خاص في داخل القران للكلمات والحروف , حيث نجد بعض الكلمات يسقط منها حرف او حرفان بلا علة لغوية نحوية او بلاغية مما حير الكثير من الباحثين والمفسرين لعدم كشفهم سر وجود هذا الرسم القراني .
مثل ( الصلوة ) وايضا نجد الليل في كل القران بهذه الكيفية ( اليل ) علما انه لاتوجد علة نحوية او بلاغية او صرفية لمثل هذه الزيادة او النقيصة .
والان سوف نبين حكمة الرسم القراني بلفظ الليل .
قال الله تعالى ( تولج اليل في النهار وتولج النهار في اليل وتخرج الحي من الميت وتخرج الميت من الحي وترزق من تشاء بغير حساب ) .
فهنا جاء بلفظ الليل بكتابة ( اليل ) في كل القران فلو احصينا حروف ( اليل ) لوجدناها مرتبطة بلفظ النهار لانه مقابل له واليكم الشاهد .

ا + ل + ن + هـ + ا + ر = النهار
1 + 6 + 2 + 5 + 1 + 8 = 23

ا + ل + ي + ل = اليل
1 + 6 + 10 + 6 = 23

فلو كانت اللام موجودة لما خرجت النتيجة متساوية .
وكلنا يعرف بان عدد ساعات اليوم هي 24 ساعة لكن النتيجة خرجت 23 مما يشير الى قول امير المؤمنين عليه السلام بان هنالك ساعتين لاهي من الليل ولاهي من النهار يتداخل فيها الليل والنهار وتسمى بساعة الغفلة او ساعتي الغفلة وكانما اراد القران ان يشير الى هذه المسألة حينما جاء برسم الليل بل لام من اجل تساوي الحساب بين الليل والنهار لانهما في الواقع متساويان .
وكذلك في الاية القرانية ذكر الاخراج من الحي والميت حيث قال ( يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي )
مما يشير الى التطابق وهو نفس ( تولج اليل في النهار وتولج النهار في اليل ) . فلو احصينا حروف كلا اللفظين نجدهما متساويين .

ا + ل + ح + ي = الحي
1 + 6 + 8 + 10 = 25

ا + ل + م + ي + ت = الميت
1 + 6 + 4 + 10 + 4 = 25





بقية الموضوع في الحلقة السادسة وفيها بعض تطبيقات الابجد

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم


الحلقة السادسة


بعض تطبيقات الابجد

هناك عدة عوالم يمر بها الخلق في مراحل نشأتها حتى يولدوا في هذا العالم , وهي مرتبطة طوليا بما يجعل ما يصدر عنها يسير بشكل تتابعي , فينتقل في مراحله دفعة بعد دفعة وآن بعد آن حتى يخرج من عالم القدر الى عالمنا عالم القضاء .
ثم يستمر ارتباطه بها لأجل استمرارية البقاء في الوجود وبعض هذه المراحل او الاطوار تكون بمثابة صور منعكسة عن حقائق اولية . وتكون هذه الصور مثالا لخارطة هندسية لوجود ذلك الشيء في المرحلة التي بعدها .
ولو اخذا مثالا للتقريب نأخذ انسانا اليا ( روبرت ) فأن له خارطة هندسية بني على اساسها وهذه الخارطة منعكسة عن خارطة صورية مصممة على شكل رموز هندسية تمثل الخطوة الاولى لصنع تلك الالة .
اذن العملية تبدأ اساسا من رموز هندسية تجمع لترسم خارطة معنوية على صورتها ثم تجمع معاني تلك الرموز لتكون خارطة مادية تعتبر هذه الخارطة صورة مصغرة عن تلك الالة .
يستفاد من هذه المقدمة ان الموجودات في عالمنا هذا لها انعكاسات من صور سابقة هذا من جانب ومن جانب اخر ان هناك رموز لها مدخلية في جميع الموجودات . فلو تعمقنا في ما وراء هذا لوجدنا حتى تلك الرموز تعود الى رموز ادق منها واكثر تركيزا وهي السبب في تفرعها وتكثرها . حتى تعود المسألة الى ارقام محددة وهذه الارقام تعود اصلا الى النقطة .
لذا نجد ان هناك ارقاما لها وجود في عدة امثلة كونية وحتى في النصوص الدينية والكتب السماوية نجد ان هناك ارقام لها وجود ومدخلية في كل مجالات الكون كالرقم ( 7 ) او ( 12 ) او غيرها من الارقام المهمة . والحقيقة ان الارقام المهمة يتكرر وجودها في الموجودات اي في جميع مراحلها وفي تكوين خلاياها وذراتها .
فالرقم ( 7 ) مثلا له مدخلية في مراحل العديد من الموجودات بدءآ من التارات السبع التي يمر بها الانسان وانتهاءآ بالسماوات السبع والارضين السبع وما بينهما . نجد العديد من الامثلة لو امعنت النظر فيها , فمواضع سجود الانسان سبعة وايام الاسبوع سبعة ومن الامثلة القرانية تجد هذا الرقم حاضرا ايضا بما يدل على اهميته في الوجود كقوله تعالى ( يوسف ايها الصديق افتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر واخر يابسات لعلي ارجع الى الناس لعلهم يعلمون ) يوسف آية 46 .
وكذا لو تأملت في الرقم ( 12 ) فانك ترى عدة الشهور ( 12 ) وبروج السماء ( 12 ) ومدة غذاء يعسوب النحل بالغذاء الملكي ( 12 ) كل ذلك وغيره مرتبط بالائمة الاثني عشر من اهل بيت النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم .
وهكذا في باقي الارقام وامثلتها في الكون وايضا تراكيبها التي تؤلف الجمل ومدلولاتها من المعاني المهمة . وعليه نعرض هنا جملة من هذه التطبيقات ونتائجها وارتباطاتها بمحمد واله ( صلوات الله عليهم اجمعين ) وباقي الانبياء عليهم السلام .






التطبيقات





النحل في القران


1- سورة النحل ترتيبها في القران ( 16 )
2- وبمضاعفة هذا العدد ( 8 ) مرات ينتج ( 128 ) وهو عدد ايات سورة النحل
3- ثم ان عدد الكروموسومات في النحل هو ( 16 ) زوجا
4- وفي ذكر النحل يكون عدد الكروموسومات ( 16 ) فردا , خلافا لبقية المخلوقات , اي نصف العدد في الاناث وذلك لان الذكر يتكون من بويضة غير ملقحة بعملية تسمى ( التكاثر العذري )
5- ان البيضة المعدة لكي تكون ملكة تحناج ( 16 ) يوما بالضبط لتبلغ مرحلة النضوج ولو حسبنا النحل بحساب الابجد لوجدنا مطابقته لهذا الرقم وهو ( 16 ) واليكم الحساب :-

ن + ح + ل = نحل
2 + 8 + 6 = 16

فسبحان من خلق هذا الترتيب والتناغم في الكون .







اهل البيت (عليهم السلام )
هم حزب الله وهم رجال الاعراف

قال سبحانه وتعالى { ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فان حزب الله هم الغالبون } المائدة آية 56 .
وقال المولى عز وجل { وبينهما حجاب وعلى الاعراف رجال يعرفون كلا بسيماهم ونادوا اصحاب الجنة ان سلام عليكم لم يدخلوها وهم يطمعون } الاعراف آية 46 .
ورد في الكافي ج 1 عن الهيثم بن واقد عن مقرن قال : ( سمعت ابا عبد الله عليه السلام يقول : جاء ابن الكواء الى امير المؤمنين عليه السلام فقال ياامير المؤمنين : { وعلى الاعراف رجال يعرفون كلا بسيماهم } فقال عليه السلام : نحن على الاعراف نعرف انصارنا بسيماهم ونحن الاعراف الذين لايعرف الله عز وجل الا بسبيل معرفتنا ونحن الاعراف يعرفنا الله عز وجل يوم القيامة على الصراط فلا يدخل الجنة الا من عرفنا وعرفناه ولا يدخل النار الا من انكرنا وانكرناه . ان الله تبارك وتعالى لو شاء لعرف العباد نفسه ولكن جعلنا ابوابه وصراطه وسبيله والوجه الذي يؤتى منه فمن عدل عن ولايتنا او فضل علينا غيرنا فانهم عن الصراط لناكبون فلا سواء من اعتصم الناس به ولا سواء حيث ذهب الناس الى عيون كدرة يفرغ بعضها في بعض وذهب من ذهب الينا الى عيون صافية تجري بامر ربها لا نفاذ لها ولا انقطاع ) .
وورد في وسائل الشيعة ج27 عن موسى بن عقبة : ان معاوية ( لعنه الله ) امر الحسين ( عليه السلام ) ان يصعد المنبر فيخطب , فحمد الله واثنى عليه ثم قال : ( نحن حزب الله الغالبون وعترة نبيه الاقربون واحد الثقلين الذين جعلنا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ثاني كتاب الله فيه تفصيل لكل شيء لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه والمعول علينا في تفسيره .....) .
بعد هاتين الروايتين الشريفتين يتبين لنا ان اهل البيت عليهم السلام هم حزب الله الغالبون الذين من تمسك بهم لن يخيب ولن يخذل ابدا , وان اهل البيت عليهم السلام هم انفسهم رجال الاعراف الذين يدخلون الجنة من عرفهم وعرفوه ويدخلون النار من نكرهم وانكروه .
ولأثبات ذلك في علم الابجدية سنطابق ( اهل البيت وحزب الله والاعراف ) وفق حساب الابجد الصغير :

ا + هـ + ل + ا + ل + ب + ي + ت = اهل البيت
1 + 5 + 6 + 1 + 6 + 2 + 10 + 4 = 35

ح + ز + ب + ا + ل + ل + هـ = حزب الله
8 + 7 + 2 + 1 + 6 + 6 + 5 = 35

ا + ل + ا + ع + ر + ا + ف = الاعراف
1 + 6 + 1 + 10 + 8 + 1 + 8 = 35

اذن في لغة الارقام اهل البيت يساوي حزب الله وتساوي الاعراف .




بقية الموضوع في الحلقة السابعة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

الحلقة السابعة

امير المؤمنين عليه السلام
هو العلامات
قال تعالى { وعلامات وبالنجم هم يهتدون } النحل 16
وورد في تفسير العياشي عن المفضل بن صالح عن بعض اصحابه عن احدهما ( الصادق او الباقر عليهما السلام ) : { وعلامات وبالنجم هم يهتدون } قال هو امير المؤمنين عليه السلام وجاء في تفسير فرات الكوفي عن محمد الزهري عن ابي عبد الله عليه السلام : في قوله { وعلامات وبالنجم هم يهتدون } النجم رسول الله صلى الله عليه واله وسلم والعلامات الوصي به يعتدون .

وسنثبت ذلك وفق حسابات الابجد الصغير :

ع + ل + ي + = علي
10 + 6 + 10 = 26

ع + ل + ا + م + ا + ت = علامات
10 + 6 + 1 + 4 + 1 + 4 = 26



تطابق اسم محمد صلى الله عليه واله وسلم
مع ذكر ومع رسول
قال تعالى { قد انزل الله اليكم ذكرا رسولا يتلوا عليكم ايات الله مبينات } الطلاق 10 , 11
ان قوله جل وعلا { قد انزل الله اليكم ذكرا رسولا .....} في سورة الطلاق هي تخص الرسول الاكرم صلى الله عليه واله وسلم كونه صاحب الذكر وهو الذي يتلوا على الناس ايات الله المبينات وسنثبت ذلك وفق حسابات الابجد الصغير :

م + ح + م + د = محمد
4 + 8 + 4 + 4 = 20

ذ + ك + ر = ذكر
4 + 8 + 8 = 20

ر + س + و + ل = رسول
8 + 0 + 6 + 6 = 20


تطابق اسم علي عليه السلام
مع ( لذكر ) و ( لعلم )
قال تعالى { وانه لذكر لك ولقومك وسوف تسألون } الزخرف 44
وورد في بحار الانوار ج29 في رواية جابر وابن عباس عن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم في رواية طويلة وموضع الشاهد فيها : ( ان عليا لعلم الساعة في القران وانه لذكر لك ولعله صلى الله عليه واله وسلم فسر الذكر بعلم الساعة , فانه الدابة الذي هو من اشراط الساعة ) . وسنلاحظ تطابق اسم علي عليه السلام مع ( لذكر ) ومع ( لعلم ) وحسب الابجد الصغير :

ع + ل + ي = علي
10 + 6 + 10 = 26

ل + ذ + ك + ر = لذكر
6 + 4 + 8 + 8 = 26

ل + ع + ل + م = لعلم
6 + 10 + 6 + 4 = 26


أهل البيت عليهم السلام
هم ابواب الله
ورد في الكافي ج1 قال ابو عبد الله عليه السلام : ( الاوصياء هم ابواب الله عز وجل التي يؤتى منها ولولاهم ماعرف الله عز وجل وبهم احتج الله تبارك وتعالى على خلقه ) .
ان الاوصياء هم نفسهم اهل البيت عليهم السلام كما لايخفى , وقد وردت العشراتمن الروايات التي تؤكد ان اهل البيت عليهم السلام هم ابواب العلم وابواب الهدى وغير ذلك كثير .
وكما هو معلوم ان الائمة المعصومين عددهم ( 12 ) اماما عليهم السلام وهم ابواب الله . وقد ورد في دعاء الندبة مخاطبا الامام المهدي عليه السلام بالقول ( اين باب الله الذي منه يؤتى )
فلو طبقنا كلمة ( ابواب ) لوجدناها مطابقة لعدد الائمة المعصومين عليهم السلام .

ا + ب + و + ا + ب = ابواب
1 + 2 + 6 + 1 + 2 = 12
الائمة المعصومين عددهم = 12

ولو طبقنا كلمة ( أهل ) لوجدناها ايضا مطابقة لنفس العدد

ا + هـ + ل = اهل
1 + 5 + 6 = 12


وكما هو معلوم ان ( اهل ) عائدة لأهل البيت عليهم السلام



تطابق اسم المهدي عجل الله فرجه الشريف
مع النور والغيب والنهار والخضر عليه السلام
قال تعالى { يريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره المشركون } الصف 8 , 9 .
وورد في تفسير القمي عن ابي عبد الله عليه السلام قال : ( بالقائم من ال محمد عليهم السلام حتى اذا خرج يظهره الله على الدين كله حتى لايعبد غير الله وهو قوله : ( يملأ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ) .
قال تعالى { الم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون } البقرة 1 , 3 .
وورد في تفسير كمال الدين ج2 عن يحيى بن ابي القاسم قال : سألت الصادق عليه السلام عن قول الله عز وجل { الم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين الذين يؤمنون بالغيب ......} .
قال عليه السلام : ( المتقون : شيعة علي عليه السلام والغيب : هو الحجة الغائب) وشاهد ذلك قول الله عز وجل { ويقولون لولا انزل عليه آية من ربه فقل انما الغيب لله فأنتظروا اني معكم من المنتظرين } .
قال سبحانه وتعالى { والشمس وضحاها والقمر اذا تلاها والنهار اذا جلاها واليل اذا يغشاها } الشمس 1 , 4
وورد في تفسير الفرات قال الحارث الاعور للحسين عليه السلام ( يابن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم جعلت فداك اخبرني عن قول الله { والشمس وضحاها }
قال عليه السلام : ويحك يا حارث ذلك محمد صلى الله عليه واله وسلم
قال : قلت : قوله : {والنهار اذا جلاها}
قال عليه السلام : ذلك القائم من ال محمد صلى الله عليه واله وسلم يملأ الارض قسطا وعدلا .
وكما هو معلوم ان الخضر عليه السلام هو وزير الامام المهدي عليه السلام في زمن الغيبة .

والان سنجري تطبيقات لفظ المهدي عليه السلام مع النور والغيب والنهار والخضر وحسب الابجد الصغير :

م + ه + د + ي = مهدي
4 + 5 + 4 + 10 = 23

ا + ل + ن + و + ر = النور
1 + 6 + 2 + 6 + 8 = 23

ا + ل + غ + ي + ب = الغيب
1 + 6 + 4 + 10 + 2 = 23

ا + ل + ن + هـ + ا + ر = النهار
1 + 6 + 2 + 5 + 1 + 8 = 23

ا + ل + خ + ض + ر = الخضر
1 + 6 + 0 + 8 + 8 = 23






بقية الموضوع في الحلقة الثامنة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

الحلقة الثامنة

الحجة المهدي عليه السلام
هو الساعة
قال تعالى { هل ينظرون الا الساعة ان تأتيهم بغتة وهم لا يشعرون } الزخرف آية 66
وورد في كفاية الاثر عن الامام الباقر عليه السلام وقد سأله الكميت : متى يقوم الحق فيكم , متى يقوم مهديكم ؟
قال عليه السلام : ( لقد سئل رسول الله صلى الله عليه واله وسلم عن ذلك فقال : ( انما مثله كمثل الساعة لا تأتيكم الا بغتة ))
وعند تطبيقنا لأسم الحجة عليه السلام نجده مطابقا للساعة وحسب الابجد الصغير :

ا + ل + ح + ج + ت = الحجة
1 + 6 + 8 + 3 + 4 = 22

ا + ل + س + ا + ع + ت = الساعة
1 + 6 + 0 + 1 + 10 + 4 = 22

الكشف عن علة
تمكين ابليس من نبي الله ايوب عليه السلام
قال تعالى في سورة ( ص ) : ( واذكر عبدنا ايوب اذ نادى ربه اني مسني الشيطان بنصب وعذاب اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب ووهبنا اهله ومثلهم معهم رحمة منا وذكرى لأولي الالباب )
ورد في تفسير علي بن ابراهيم بأسناده الى الصادق عليه السلام قال ابو بصير ٍسألته عن بلية ايوب عليه السلام التي ابتلي بها في الدنيا لأي علة كانت قال :
لنعمة انعم الله عليه في الدنيا وادى شكرها وكان في ذلك الزمان لا يحجب ابليس من دون العرش فلما صعد وراى شكر نعمة ايوب حسده ابليس .
فقال : يارب ان ايوب لم يؤدي اليك شكر هذه النعمة الا بما عطيته من الدنيا ولو حرمته دنياه ما ادى اليك شكر نعمة ابدا , فقيل له قد سلطتك على ماله وولده .
قال : فانحدر مسرعا خشية ان تدركه رحمة الله عز وجل فلم يبقي له مالا وولدا الا اعطبه فازداد ايوب لله شكرا وحمدا .
فقال ابليس : سلطني على زرعه .
قال : قد فعلت , فجاء مع شياطين فنفخ في الزرع فاحترق فازداد ايوب لله شكرا وحمدا .
فقال : يارب سلطني على بدنه فسلطه على بدنه ما خلا عقله وعينيه ولسانه وسمعه فنفخ فيه ابليس فصار قرحة واحدة من قرنه الى قدمه فبقي في ذلك دهرا يحمد الله ويشكره حتى وقع في بدنه الدود فكانت تخرج من بدنه فيردها ويقول لها ارجعي الى موضعك الذي خلقك الله منه , فنتن حتى اخرجه اهل القرية من القرية والقوه في المزبلة خارج القرية وكانت امرأته رحمة بنت يوسف بن يعقوب بن اسحاق بن ابراهيم عليهم السلام باقية معه صابرة محتسبة , فلما طال عليه البلاء ورأى ابليس صبره اتى اصحابا له كانوا في الجبال رهبانا وقال لهم مروا بنا الى هذا العبد المبتلى فنسأله عن بليته فركبوا بغالا شهباء وجاءوا اليه , فلما دنوا منه نفرت بغالهم من نتن ريحه فقرنوا بعضها الى بعض ثم مشوا اليه وكان فيهم شاب حدث السن فقعدوا اليه .
فقالوا : يا ايوب لو اخبرتنا بذنبك وما ترى ابتلاك بهذا البلاء الذي لم يبتلي به احد الا من امر كنت تسره .
فقال ايوب عليه السلام : وعزة ربي انه ليعلم اني ما اكلت طعاما الا وعلى خواني يتيم او ضعيف باكل معي وما عرض لي امران كليهما طاعة الا اخذت باشدهما على بدني .
فقال الشاب : سوءة لكم عمدتم الى نبي الله فعيرتموه حتى اظهر من عبادة ربه ما كان يسرها .
فقال ايوب عليه السلام : لو جلست مجلس الخصم منك لأدليت بحجتي فبعث الله اليه غمامة فنطق فيها ناطق بعشرة الاف لسان او ستة الاف لغة يا ايوب ادل بحجتك فاني منك قريب ولم ازل قريب .
قال : فشد عليه مئزره وجثا على ركبتيه وقال : ابتليتني بهذه البلية وانت تعلم انه لم يعرض لي امران قط الا لزمت باحسنهما على بدني ولم اكل اكلة من طعام الا وعلى خواني يتيم .
قال فقيل له : يا ايوب من حبب اليك الطاعة ومن صيرك تعبد الله والناس عنه غافلون وتحمده وتسبحه وتكبره والناس عنه غافلون اتمن على الله بما لله المن فيه عليك , فاخذ التراب ووضعه في فيه ثم قال : انت يارب فعلت ذلك بي فانزل الله عليه ملكا فركض برجله فخرج الماء فغسله بذلك الماء فعاد احسن ما كان فانبت الله عليه روضة خضراء ورد عليه اهله وماله وولده وزرعه ) .
فلو جمعنا مجموع حروف ايوب (عليه السلام) في الابجد الصغير لوجدناها مطابقة لمجموع حروف ابليس ( لعنة الله عليه ).
ان ايوب عليه السلام هو الاسم الوحيد بين الانبياء الذين ذكرهم القران يساوي لفظ ابليس على حسب الحساب وهذا يدل على ان التشابه ادى الى تمكين ابليس من نبي الله ايوب عليه السلام وذلك حسب الابجد الصغير :

ا + ي + و + ب = ايوب
1 + 10 + 6 + 2 = 19

ا + ب + ل + ي + س = ابليس
1 + 2 + 6 + 10 + 0 = 19

تطابق اسم الحجة بن الحسن { محمد بن فاطمة } عليهما السلام
مع نبي الله { عيسى بن مريم } عليهما السلام
من المعلوم ان الامام المهدي عليه السلام هو بن فاطمة الزهراء عليها السلام وهو حي يرزق وغائب عن اعين الناس وسيظهر في الوقت الذي يراه الله تبارك وتعالى مناسبا لتكوين دولة العدل الالهي .
وان عيسى عليه السلام هو قدر رفعه الله اليه وسوف ينزل عند قيام الامام المهدي عليه السلام بامر الله عز وجل .
وهنا عند جمعنا لأرقام احرف ( محمد بن فاطمة ) عليهما السلام لوجدناها مطابقة ل ( عيسى بن مريم ) عليهما السلام وحسب الابجد الصغير تكون كالاتي :

م + ح + م + د = محمد
4 + 8 + 4 + 4 = 20
ب + ن + ف + ا + ط + م + ت = بن فاطمة
2 + 2 + 8 + 1 + 9 + 4 + 4 = 30

اي سيكون محمد بن فاطمة = 50

ع + ي + س + ى = عيسى
10 + 10 + 0 + 0 = 20

ب + ن + م + ر + ي + م = بن مريم
2 + 2 + 4 + 8 + 10 + 4 = 30

وبذلك سيكون عيسى بن مريم = 50

ملاحظة : كما ذكرنا سابقا ان الالف المقصورة هي ساقطة في الابجد اي لا تحسب .



بقية الموضوع في الحلقة التاسعة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
الحلقة التاسعة

تطابق ذرية مع فاطمة ومع علي ( عليهما السلام )
قال تعالى { ان الله اصطفى ادم ونوحا وال ابراهيم وال عمران على العالمين ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم }
ان ذرية في الحديث معناها اما فاطمة او علي فان لفظ ذرية يساوي لفظ فاطمة او علي فعن علي بن زيد قال : ( كنا عند عبد الله بن عمر نفاضل فنقول : ابو بكر وعمر وعثمان ويقول قائلهم فلان وفلان , فقال له رجل : يا ابا عبد الرحمن فعلي , قال : علي من اهل بيت لا يقاس بهم احد من الناس , علي عليه السلام مع النبي صلى الله عليه واله وسلم في درجته ان الله عز وجل يقول { والذين امنوا واتبعتهم ذريتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم } الطور 21 . ففاطمة ذرية النبي صلى الله عليه واله وسلم وهي معه في درجته وعلي مع فاطمة صلى الله عليهما ) بحار الانوار ج24 ص72 باب 50 .

ذ + ر + ي + ت = ذرية
4 + 8 + 10 + 4 = 26

ف + ا + ط + م + ت = فاطمة
8 + 1 + 9 + 4 + 4 = 26

( ذرية بعضها من بعض )
الحديث الشريف لرسول الله صلى الله عليه واله وسلم بان فاطمة بضعة مني اذن ان { بعضها (فاطمة) من بعض (محمد) }

ف + ا + ط + م + ت = فاطمة
8 + 1 + 9 + 4 + 4 + = 26

ب + ع + ض + هـ + ا = بعضها
2 + 10 + 8 + 5 + 1 = 26

م + ح + م + د = محمد
4 + 8 + 4 + 4 = 20

ب + ع + ض = بعض
2 + 10 + 8 = 20

وهذا يعني { فاطمة من محمد } { بعضها من بعض }


( ذا القربى ) في القران الكريم
هي سيدة نساء العالمين عليها السلام
ورد في وسائل الشيعة عن علي بن اسباط عن الامام موسى بن جعفر عليه السلام قال : ( ان الله لما فتح على نبيه فدك وما والاها لم يوجف عليه بخيل ولا ركاب فانزل الله على نبيه ( وات ذا القربى حقه ) فلم يدر رسول الله صلى الله عليه واله وسلم من هم , فراجع في ذلك جبرائيل وراجع جبرائيل ربه فاوحى الله اليه ان ادفع فدك الى فاطمة عليه السلام ......).
ولا ثبات صحة مقولة سيدة نساء العالمين , سنثبت ان مجموع ارقام احرف ( ذا القربى ) مطابقة تماما لاحرف ( فاطمة ) عليها السلام وهي كالاتي :

ذ + ا + ا + ل + ق + ر + ب = ذا القربى
4 + 1 + 1 + 6 + 4 + 8 + 2 = 26

ف + ا + ط + م + ت = فاطمة
8 + 1 + 9 + 4 + 4 = 26

السبع المثاني واهل البيت عليهم السلام
ان السبع المثاني هي فاتحة الكتاب التي هي سورة الحمد وهي سبع ايات وهي مثاني باختلاف معنى المثاني . فالمشهور انها انها من التثنية فان معاني الحمد مثناة في الكتاب المقدس لكن المهم هنا هو ان هذه السورة مرتبطة ارتباطا وثيقا باهل البيت عليهم السلام .
فقد ورد في الحديث ان السبع المثاني في الظاهر الحمد وفي الباطن معناها اهل البيت فعن ابي عبد الله عليه السلام قال : ( ان ظاهرها الحمد وباطنها ولد الوليد والسابع منها القائم عجل الله فرجه ) .
وعن سماعة بن مهران قال سألت ابا عبد الله عليه السلام في قوله تعالى ( ولقد اتيناك سبعا من المثاني والقران العظيم ) قال فقال لي نحن والله السبع المثاني ونحن وجه الله نزول بين اظهركم من عرفنا فقد عرفنا ومن جهلنا فامامه اليقين يعني الموت ) .
والشاهد على هذا الكلام ان اسماء اهل البيت هي اربعة عشر : ( محمد , علي , فاطمة , حسن , حسين , علي , محمد , جعفر , موسى , علي , محمد , علي , حسن , محمد ) .
فعند مزج المتكررات في اسمائهم بنحوها تساوي سبعا فهي مثاني لأنها من الاثنية والاقتران فيبقى ( محمد , علي , فاطمة , حسن , حسين , جعفر , موسى ) .
فخرج الناتج انهم سبعة ثم ان هذه الاسماء اذا احصينا ارقامها على حسب الابجد الصغير نجدها تعادل عدد حروف الحمد حيث ان عدد حروف الحمد هي 140 حرفا ومن الملاحظ ان حرف الالف الذي هو في ( بسم الله الرحمن الرحيم ) فان اصله ( بأسم ) فالالف لم يظهر لانه يشير الى الوحدانية والواحدية حتى ورد عن الامام الرضا عليه السلام بان حرف الالف له شبه بالله تعالى من ناحية انه اصل الاعداد ولا يقبل القسمة وغيرها من الامور اما في الباطن فقد وجدنا الحرف قد ظهر حيث ان عدد ارقام اسماء السبعة من اهل البيت عليهم السلام يساوي 141 بالابجد الصغير :

محمد 4 + 8 + 4 + 4 = 20
علي 10 + 6 + 10 = 26
فاطمة 8 + 1 + 9 + 4 + 4 = 26
حسن 8 + 0 + 2 = 10
حسين 8 + 0 + 10 + 2 = 20
جعفر 3 + 10 + 8 + 8 = 29
موسى 4 + 6 + 0 = 10

المجموع 141 فسبحان الله الذي جعل الظاهر باطنا والباطن ظاهرا والمخفي حجة والظاهر حجة .



بقية الموضوع في الحلقة العاشرة

الصورة الرمزية كرسي الملكة
كرسي الملكة
عضو
°°°
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم


الحلقة العاشرة

تطابق اسم علي عليه السلام
مع طالوت




ورد في الروايات عن طريق تفسير بعض الايات القرانية هناك تشابه بين الامام علي عليه السلام وطالوت قال تعالى { ان الله قد بعث لكم طالوت ملكا } البقرة 247 ,
فلو احصينا حروف علي عليه السلام نجدها تساوي حروف طالوت بالابجد الصغير :

ع + ل + ي = علي
10 + 6 + 10 = 26

ط + ا + ل + و + ت = طالوت
9 + 1 + 6 + 6 + 4 = 26



يوشع وصي موسى عليهما السلام

وعلاقته بعلي عليه السلام وصي محمد صلى الله عليه واله




لاثبات التشابه الذي اكدته الروايات بين علي عليه السلام وصي الرسول صلى الله عليه واله وسلم وبين يوشع وصي موسى عليه السلام اليكم الحساب التالي :

ع + ل + ي = علي
10 + 6 + 10 = 26

ي + و + ش + ع = يوشع
10 + 6 + 0 + 10 = 26



يابني اسرائيل تعني يابني علي في التأويل



وكذلك ورد عن الرسول صلى الله عليه واله وسلم بأن كل لفظ ( يابني اسرائيل ) يعني ( يابني علي ) في القران الكريم .
فلو احصينا عدد حروف اسرائيل لظهر انها تساوي 26 وهو كما ظهر يساوي عدد حروف علي عليه السلام وكما مبين :

ا + س + ر + ا + ي + ل = اسرائيل
1 + 0 + 8 + 1 + 10 + 6 = 26



سيدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام علاقتها

بسيدة نساء بني اسرائيل مريم عليها السلام




وكذلك ورد بان سيدة نساء العالمين فاطمة عليها السلام لها شبه بسيدة نساء بني اسرائيل مريم عليها السلام كما مبين في الروايات . مثل ماجاء عن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم انه قال لامير المؤمنين عليه السلام : ( الا احدثك بمثلك ومثلها ( يعني فاطمة ) قال بلى قال مثلك مثل زكريا اذ دخل على مريم المحراب .....) بحار الانوار ج43 ص31 . فلو احصينا حروف كلا الاسمين لوجدنا النتيجة متساوية كما في الحساب الاتي :


ف + ا + ط + م + ت = فاطمة
8 + 1 + 9 + 4 + 4 = 26

م + ر + ي + م = مريم
4 + 8 + 10 + 4 = 26



تطابق اسمي الحسن والحسين عليهما السلام

مع ولدي هارون شبر وشبير




ورد في الروايات بان سبب تسمية الحسن والحسين عليهما السلام على غرار اسمي ولدي هارون وزير موسى عليهما السلام وهما شبر وشبير .
فقد جاء في بحار الانوار ج37 ص36 عن الحسين بن علي عليهما السلام قال : (جاء نفر من اليهود الى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فسألوه عن مسائل وكان فيما سألوه ( اخبرني عن خمسة اشياء مكتوبات في التوراة امر الله بني اسرائيل ان يقتدوا بموسى فيها بعده ؟ قال النبي صلى الله عليه واله وسلم : فانشدتك بالله ان انا اخبرتك تقر لي . قال اليهودي : نعم يا محمد . قال : فقال النبي صلى الله عليه واله وسلم : اول ما في التوراة مكتوب محمد رسول الله وهي بالعبرانية طاب ثم تلا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم هذه الاية { ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه احمد فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين } وفي السطر الثاني اسم وصيي علي بن ابي طالب والثالث والرابع سبطيي الحسن والحسين وفي السطر الخامس امهما فاطمة سيدة نياء العالمين عليها السلام وفي التوراة اسم وصيي ايليا واسم السبطين شبر وشبير وهما نورا فاطمة عليها السلام . قال اليهودي صدقت يامحمد .... الى اخر الرواية .
فلو احصينا عدد حروف كلا الاسمين لوجدنا النتيجة متساوية :

ح + س + ن = حسن
8 + 0 + 2 = 10

ش + ب + ر = شبر
0 + 2 + 8 = 10

ح + س + ي + ن = حسين
8 + 0 + 10 + 2 = 20

ش + ب + ي + ر = شبير
0 + 2 + 10 + 8 = 20



بقية الموضوع في الحلقة الحادية عشر


مواقع النشر (المفضلة)
علم الابجدية :اسرار القران واسرار ال محمد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
طاقة واسرار. وأنوار الصلاة على محمد وال محمد
ايات الكون واسرار الطبيعة في القران الكريم
الفرق بين اسرار القران وخدام القران والجن
(الفرق بين اسرار القران وخدام القران والجن))
الفرق بين اسرار القران وخدام القران والجن

الساعة الآن 10:16 PM.