المشاركات الجديدة
المقالات والمواضيع والمنقولات المترجمة : هذه الساحة تعنى بنشر المقالات والمواضيع التنجيمية والفلكية المترجمة إلى العربية من اللغات الأخرى

حرب جبابرة اخر الزمان

افتراضي حرب جبابرة اخر الزمان
حرب الجبابرة التي انبأنا بها رسول الله عليه الصلاة والسلام..هل تتحقق فيما يحدث على ارض الواقع الان؟؟؟

أسرفت كل من الولايات المتحدة و(إسرائيل) في الآونة الأخيرة في الحديث عن الأسلحة الكيماوية السورية وخطر استخدامها على الشعب السوري وكأنهم أصبحوا فجأة حريصين على الدم السوري المسفوح..!!
كما سمعنا تهديدات علنية بل استعدادات عملية تجريها كل من (إسرائيل) والمملكة الأردنية للتدخل حال سقط الأسد للسيطرة على الأسلحة الكيماوية للحيلولة دون سقوطها في أيدي "متطرفين إرهابيين" كما يزعمون، وكأنه يوجد في العالم أكثر إرهابا من (إسرائيل)...
ليس هذا موضوعنا ولكن ما أود الإشارة إليه هو التصريح الذي صدر مؤخراً عن (بان كي مون) والذي أعلن فيه صراحة "أن ما يجري في سوريا ما هو إلا حرب بالوكالة بين قوى عالمية" فيما يُطحن الشعب السوري تحت يافطات سرابية خادعة..!!
وهذا الكلام وضحناه في مواضيع سـابقـة حيث أكدنا أن ما يجري هو حرب على سـوريا ولكن بمقتلـة على أراضيها، حرب مصالح بين قوى اسـتعماريـة تريد موطئ قدم لها في قلب الشـرق الأوسـط كروسـيا والصين، وقوى أخرى تريد شـرق أوسـط مفتت ضعيف منقسـم على نفسـه كي يسـهل اسـتمرار نهب ثرواتـه وعربدة (إسـرائيل) بين جنباتـه..!! ثم تقسيمه والسيطرة التامة عليه بدءا للنظام العالمي الجديد..(امريكا وبريطانيا)...
(هنري كيسنجر) ـ داهية الدبلوماسية الصهيوأمريكية ـ قال قبل أشهر "أن طبول الحرب تدق في المنطقـة وأن من لا يسـمعها أصم"!!
وعليه بتنا نرى شرارات الحرب الإقليمية تبدأ بالاشتعال في مثلث الدول الثلاث: التركية ـ العراقية ـ السورية، علماً أن هذا الثالوث أُضيف له لاعب رابع وهو اللاعب الإيراني الذي نجح بالوصول إلى مثلث تلاقي حدود الدول الثلاث عبر ممر عراقي دخلت منه أرتال إيرانية مسلحة تحسباً للمعركة القادمة والستار لهذه الحرب هو منع قيام دولة كردية!!!!
لكن السؤال: من سيُحارب من..؟؟؟
(إسـرائيل)، التي تملأ الدنيا ضجيجاً عن نيتها توجيـه ضربـة إلى إيران "النوويـة"، بات معروفاً أن الهدف من هذا الضجيج هو ابتزاز الغرب، وعلى وجه الخصوص أمريكا، لمزيد من الدعم السـياسـي والدعم الاقتصادي لها، وفي ذات الوقت مزيد من العقوبات ومزيد من تحشـيد العالم ضد إيران، فيما تسـتخدم كل ذلك للتغطيـة على حربها التي تخوضها بإطلاق غول الاغتصاب للأرض والتهويد للمقدسـات وعلى رأسـها المسـجد الأقصى الذي تفكر بتقسـيمـه على غرار الحرم الإبراهيمي..!!
(إسرائيل) هذه وحسب الشواهد لن تكون طرفاً مباشراً في الحرب القادمة، ما دامت هناك أطراف تقوم بحرب بالوكالة. ..والاستهداف الصوري لبعض المواقع الايرانية والذي اعتقد انه سيتم اشعاله بضربة خاطئة من ايران لبارجة امريكية في الخليج...هذا الاستهداف الزائف لن يكون الا لجر ايران للحرب مع دول الخليج لتدخل المنطقة باسرها في مفهوم الحرب الطائفية بين الشيعة والسنة...
العلاقات التركية ـ (الإسرائيلية) "السيئة ظاهريا" لن تكون حائلاً دون خوض تركيا حرباً بالوكالة ضد كل من سوريا وإيران والعراق بحجة الدفاع عن وحدة أراضيها في وجه مخاطر إقامة دولة كردية تقتطع جزءً كبيراً من أراضيها..خاصة بعد القصف الصاروخي الخاطيء من سوريا على الاراضي التركية مما يعطيها ذريعة مجهزة للردود العسكرية...
تماماً كالحرب التي تخوضها من تُسمي نفسها المعارضة السورية على النظام السوري، فيما الوقائع تؤكد أن من يُقتل هو الشعب السوري وأن من يُفتت ويُقسم هو الأرض، وأن من يضعف ويتلاشى كخطر على (إسرائيل) هو سوريا كقلعة مقاومة وممانعة وليس النظام السوري فقط. ...
وما إقدام النظام السوري بسحب وحدات جيشه النظامي من خمس محافظات كردية حدودية وتسليمها ليد ميليشيات حزب العمال الكردستاني التركي، إلا عضاً سوريا لأصابع (رجب طيب أردوغان)، ورمياً لكرة الفتنة في أحضان المعارضة السورية...والتي بدورها ترتكز على ما يطلق عليه "الجيش السوري الحر" والمتكون بالاساس من كتائب اخوان مسلمين ومرتزقة مدربين على حرب العصابات وعناصر مشتقة تم ضمها بعد اختراق وتفتيت جيش الاسد..
معركة عض الأصابع هذه دفعت (أردوغان) للمسارعة في حشد قوات نُخبة على حدودها مع سوريا والعراق، وعلى نشر بطاريات صواريخ متطورة في المناطق المطلة على المحافظات الكردية التي انسحبت منها قوات الأسد لحساب حزب العمال الكردستاني التركي، الذي يُنفد عمليات استنزاف ضد الأتراك هي الأعنف منذ ثمانينات القرن الماضي. ..

من ناحية اخرى يقف الثنائي روسيا والصين واللتان يتم كافة الضغوط عليهما الان...بالتحرك لحماية مصالحهم ومناطق نفوذهم الاخيرة في المنطقة...في الأثناء تقول الأنباء أن نوري المالكي قام بتحريك قوات عراقية من البصرة في الجنوب إلى هذه المنطقة في المثلث الملتهب على الحدود المشتركة السورية ـ التركية ـ العراقية؛ بحجة القيام بكل الاستعدادات، لمنع الأحداث التي تضرب سوريا من الامتداد إلى العراق، وذلك كغطاء لإيصال الأرتال الإيرانية إلى هذا المثلث.
في ظل ما سبق هل يمكن القول أن الحرب الإقليمية أصبحت بحكم المؤكدة، خاصة وان الجيش السوري بكل قدراته وإمكاناته التي تُقلق (إسرائيل) لم يقم النظام حتى الآن بإدخاله في أتون الفتنة الداخلية والصراع مع المعارضة ومن ورائها، ويقوم بتهيئته لحرب وليس لاستنزاف داخلي..؟؟؟؟ هذه نقطه هامة...الاسد يعلم انه يهيء جيشه لحرب بمعنى حرب..

لكن ما هو السيناريو المتوقع لسير مجريات الحرب المرتقبة التي أطلق عليها نبينا الأكرم ـ صلى الله عليه وسلم ـ في حديث نبوي شريف بـ "حرب الجبابرة"؟
طبقاً لما نعرف عن الأسلحة الكيماوية السورية والأسلحة النووية الإيرانية، وطبقاً لحديث رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ، فان نصف الجيش التركي سيتم إبادته بهذه الأسلحة في هذه الحرب.
تركيا ستنتقم لدمها المسفوح ولجيشها المسحوق وستقوم بإغلاق كافة سدودها على نهري دجلة والفرات لتقوم بتعطيش سوريا والعراق عقاباً لهما، وسينحسر الفرات عن جبل الذهب الذي ورد في حديث رسول الله، حيث ستقع الحرب على هذه الثروة العظيمة، والتي وصفها رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ "بحرب الجبابرة" والتي أوصى أمته أن لا تتدخل فيها.
لكن من هم الجبابرة المقصودون في الحديث...؟ هل هم العراقيون والسوريون والأتراك والامريكان والاسرائليون والإيرانيون والقدرات الروسية والصينية فقط..؟ أم ستتدخل أوروبا ـ في الحرب طمعاً في هذه الثروة العظيمة لإنقاذ أنفسهم من الأزمات الاقتصادية التي تضربهم..!؟
جميعنا للاسف يعلم انه عند بدء اشتعال شرارة سوريا...ستتحقق مقولة حرب الجبابرة والحرب الكونية او العالمية الثالثة..حفظ الله دولنا من كل سوء فهو القادر برحمته...
منقول
ارجوا من المشايخ االادلاء برايهم في هذا الكلام
غير مبريء الذمه نقل الموضوع أو مضمونه بدون ذكر المصدر: منتديات الشامل لعلوم الفلك والتنجيم - من قسم: المقالات والمواضيع والمنقولات المترجمة


...
....
صورة رمزية إفتراضية للعضو باسيل حسني
باسيل حسني
عضو
°°°
افتراضي
مشكوووررر اخي على الموضوع القيم ...
بووررركت للطرح ...

صورة رمزية إفتراضية للعضو صديق موصلي
صديق موصلي
عضو
°°°
افتراضي
بارك الله فيكم

حين نتكلم عن الحروب ينبغي ان نتذكر ماجرى بالامس القريب اي الحرب العالمية الاولى والثانية , وكم قتل فيها من البشر بتلك الاسلحة الجبارة , والتي تم استخدامها لاول مرة في تاريخ الجنس البشري من مدافع وصواريخ وطائرات والغام قتلت عشرات ومئات الملايين من البشر

بالنسبة لسقوط الاسد , او بالاحرى نظام الحكم في سوريا , فلا اعتقد ان هذا سيحصل عن طريق الحرب , ونتيجة الحرب الدائرة الان في سوريا محسومة للدولة السورية وستتساقط الاقنعة عن قريب وبانسحاب اللاعبين الحقيقين من المعركة سينكشف الزيف والوهم والخداع الذي وقع فيه البعض من ابناء الشعب السوري , حينها سيثوبون الى رشدهم بعدما كانوا مجرد ادوات تلاعبت بهم قوى اقليمية باسم الاسلام او باسم الربيع العربي !؟

بالنسبة لوصول وتواجد ارتال ايرانية على الارض العراقية , فلاصحة لهذا الكلام على ارض الواقع , والجيش الايراني ليس مرحبا بهم على الارض العراقية , وسيلاقون مقاومة لاتقل ضراوة عن مقاومتنا للجيش الامريكي

واما قيام الدولة الكردية , فالدولة الكردية قائمة فعلا وكانت ايران وتركيا من اولى الدول التي انشأت لها قنصلية في كردستان , والعلاقات الاقتصادية بين هذه الدول واقليم كردستان قائمة على قدم وساق , فمبادئ الدول تبع لمصالحها وليس العكس , وكل ماتسمع من جعجعة كلام عن المبادئ والقيم والدين وما الى ذلك , فمجرد كلام للاستهلاك المحلي والضحك على عقول الشعوب , وهنا من الحق ان نترحم على كارل ماركس حيث يقول : الدين افيون الشعوب

قديما ( كما بالامس القريب ) ظهرت دول اُنشأت تحت مسميات دينية واسلامية , واول مابدأت به قامت بقتل شعبها بحجج ودعاوى دينية باطلة , ولايخفى ان الفتنة الجارية الان في سوريا جانب كبير منها لاسباب دينية خدّاعة , ونفس الحالة نجدها في العراق , ولعنة الله والناس اجمعين على اولئك الدجالين الذين يثيرون ويديرون هذه الفتن من بعيد وهم جالسون آمنون مطمئنون في بلدانهم , اللّهم ردّ كيدهم في نحورهم حتى يكون تدميرهم في تدبيرهم

كلامكم عن نوري المالكي ! حقيقة يبعث على الاستغراب والتعجب , فكأن نوري المالكي خادم عند الايرانيين , فحسب كلامكم فان جميع تحركات نوري المالكي والجيش العراقي هو فقط من اجل وصول الارتال الايرانية !؟ ان الجيش الايراني الذي تهوّلون له يتكون من رجال وعدة وسلاح لاغير , فهم ليسوا كائنات فضائية ذات قدرات خارقة , وبالمقابل فان العراق بشعبه العريق وجيشه الباسل يمتلك رجال وسلاح وعدة لعله افضل واكثر تطورا من الجيش الايراني , وهل لم يبق في العراق رجال حتى نستعين بالايرانيين ؟ ونحن من كسر العنجهية الامريكية وارغمنا انفها في تراب العراق الطاهر حتى ولّوا مرعوبين مذهولين يجرون اذيال الخيبة والخسران

ونوري المالكي رئيس وزراء العراق ولايمثل نفسه فحسب , وتحركات الجيش العراقي هي فعلا لمنع المتسللين على الحدود العراقية السورية من العصابات الاجرامية التي تدعي انها اسلامية والاسلام منهم براء , اي اسلام هذا الذي يحلل لهم قتل النساء والاطفال والشيوخ ؟ والله حتى العرب في الجاهلية كانوا يستنكفون عن مثل هذه الجرائم , فان كانوا عربا فليرجعوا الى اصلهم , وان كانوا يزعمون انهم مسلمون , فالاسلام نقيض الاجرام , وهؤلاء مجرمون بمعنى الكلمة , لعنة الله على من كان السبب في اضلالهم وخداعهم فقد اعموا بصائرهم وجعلوهم يقتلون شعبهم ويدمرون بلادهم , كل ذلك بدعوى الاسلام !؟
والرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يقول :
لاترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض
بشار الاسد هل هو كافر ؟ نوري المالكي هل هو كافر ؟
الم يقل الرسول : اطيعوهم ما اقاموا الصلاة
والم يقل : عليكم بالسمع والطاعة وإن تولى عليكم عبد حبشي

بالنسبة للحرب المرتقبة فان الدول الكبرى ليسوا اغبياء لهذا الحد , حتى تقع حرب عالمية ثالثة , لانها ان وقعت فلا تبقي ولاتذر , والاسلحة الكيمياوية السورية اصبحت شئ من الماضي , وهذه اتفاقات دول وليست لعب صبيان

امّا إغلاق تركيا سدودها على نهري دجلة والفرات !؟ فتركيا من البلدان كثيرة المطر , وسدودها لاتعتمد فقط على ينابيع مياه دجلة والفرات , وتركيا دولة جارة مسلمة , لاتقدم على مثل هذه الحماقة , ولاتنسى انها دولة ديمقراطية , يعني الحكم فيها يستند على راي الشعب , والحاكم ليس دكتاتورا يمتلك حرية مطلقة في التصرف على هواه ولا احد يجرؤ على محاسبته , وعلى فرض قيام تلك الحرب الخيالية , فهل يعقل ان يوافق الشعب التركي المسلم على قطع المياه عن اخوانهم المسلمين في سوريا والعراق , مثل هذا السيناريو اظن لاوجود له حتى في هوليود وحرب النجوم ..

انحسار الفرات عن جبل الذهب وتقاتل ثلاثة اولاد ملوك , او ثلاث فرق , او ثلاث رايات عليها !
فان فهمنا معنى الحديث لفظيا , فان من سابع المستحيلات جفاف نهر كان يجري منذ ملايين بل مليارات السنين في خضم يوم وليلة , وعلميا الكنوز لاتتكون ولاتتواجد تحت مجرى الانهار سواء اكانت معادن ام اي شئ آخر
اما إن فهمنا نهر الفرات بشكل مجازي , فنهر البلد رمز لحكومة تلك البلاد , وانحساره , يعني ضعف الحكومة القائمة او زوالها , وبعد سقوط نظام حكم صدام , ومنذ احدى عشر سنة الصراع قائم وجاري على ارض العراق بين ثلاثة اخوة اشقاء هم الشيعة والسنة والاكراد , وهي صراع من اجل اموال النفط وخيرات العراق , صراع دنيوي لاغير , والجماعة كل منهم يفكر في مصلحة حزبه وطائفته , واما عامة الشعب العراقي فهم في آخر القائمة , ونصيبهم من الجمل أذنه , والسلام

صورة رمزية إفتراضية للعضو الصيادي
الصيادي
عضو
°°°
افتراضي
جزاكم الله خيراً

صورة رمزية إفتراضية للعضو خالدالغزالي
خالدالغزالي
الاعضاء الجدد
°°°
افتراضي رد: حرب جبابرة اخر الزمان
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
ما شاء الله تبارك الرحمن


مواقع النشر (المفضلة)
حرب جبابرة اخر الزمان

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع
المواضيع المتشابهه
الموضوع
كتاب ماذا قال علي عليه السلام عن آخر الزمان للسيد علي عاشور
نبؤات قديمة في أخر الزمان ( الأمام المهدي) عليه السلام
كتاب ماذا قال علي عليه السلام عن آخر الزمان للسيد علي عاشور
السلام عليكم السؤال مره اخرى لاهل العلم لافادتي ولكم جزيل
سرّ الوجود دراسة تحليلية عن صاحب الزمان عليه السلام

الساعة الآن 11:42 PM.